Other American posts in Morocco

» Casablanca

American embassies in nearby countries

» Algeria

» Egypt

» Libya

» Mauritania

» Sudan

» Tunisia

American embassies worldwide

Other embassies and consulates in Rabat

American flag Embassy of the USA in Rabat

Address2 Avenue de Mohamed El Fassi
Rabat
Morocco
Phonelocal: (053) 776.2265
international: +212.53.776.2265
Faxlocal: (053) 776.5661
international: +212.53.776.5661
Web sitehttp://rabat.usembassy.gov/
HoursMonday - Friday, 8:00 - 17:30

Comments on this Embassy

Showing comments 1–10 of 64, newest first.
1 2 3 ... 5 6 7 > >>
Mustapha bensbih
Fri, 15 Jul 2016 14:29 EDT
بعدا و سحقا
هذه هي الطريقة التي تصلح مع الفرنسيين المجرمين، أعداء الإنسانية، و الذين لا يعترفون بكلمة "حليف" في مشروعهم الإجرامي المراهن على الحل النهائي اليهودي الشيطاني الأعمى، و لا يضع يده في يدهم إلا الغافلون، مثلك! و ينبغي على العالم أجمع أن يوحد صفه لمحو وبائهم، و كذلك الوباء الإسپاني، حليفهم اللئيم من الأرض،!!! كما ينبغي أن يفرجوا بدون شرط! عن كل الأحبة المجاهدين الذين طالهم الإعتقال الظالم في حربهم العدالة ضد الإرهاب الفرنسي الحقيقي، الذي يسخر من إنسانيتكم و قوانينكم: و هذا هو المطلوب منكم القيام به بدون انتظار!!!
و رحم الله الشهيد. و أما تلك الجيف فإلى الجحيم
مصطفى بن صبيح
L143789
Musbens@gmx.fr
Bensbih Mustapha
Fri, 15 Jul 2016 14:25 EDT
هذه هي بصمة المجرم محمد السادس
تعقيبا على خبر لجريدة هسبرس الإلكترونية، في تويتر، يذكر قصة حريق ضخم حدث في منطقة الفنيدق، أتى على عشرات الهكتارات، ساهمت برأيي الصريح في الموضوع، إلا أنهم أزالوا ذلك الخبر بمجرد أن أرسلت تعليقي بشكل عجيب؟! ثم عوضوه بخبر حريق آخر حصل عندهم في المغرب؟؟؟
و هذا دليل على أن ما ذكرته هو الحق، بل هو الواقع و العلم الصحيح الذي لا يتعامل بالشك. و الذي ذكرته هو أن هذه هي بصمة المجرم محمد السادس المجرم ، و نظامه العميل الساقط: حيث أن الحرائق عنوانها دائما تطوان ، التي تتعرض لحرب دمار شاملة، تدبرها فرنسا المجرمة مع حليفتها الزنيمة إسپانيا، ثم بالطبع النظام الملكي البائد عميل الإستعمار و الفساد حيث كان...
و الخطة عندهم هي هكذا لا تتغير: تبدأ بإضرام الحرائق بيد السلطات الملكية المجرمة في الأراضي المستهدفة، و لما تتهيؤ الساحة المحروقة تقوم،- كخطوة أولية،- صومعة المسجد بسرعة مذهلة؟!!! ثم
تكتسح المباني العشوائية المنطقة، ثم يسمون لك ذلك السكن النموذجي، أو النشاط السياحي؟؟ و ذلك ليزودهم الحلقي الفرنسي، في شركة أمنديس ڤييوليا الفرنسية المفلسة معقل الدعارة و القوادة، بالماء و الكهرباء قانونيا! و كل هذا تحت أنظار الأوباش، الذين باعوا مدينتهم بأبخس الأثمان سعيا وراء حلمهم النهائي الذي لا يذكر؟ و لهذا كانت تطوان في الحل النهائي اليهودي الشيطاني ، بلدة محرمة على المغاربة و الإسبان و الفرنسيين ، و سيطردون منها بكل تأكيد، و أما حرب الدمار الشامل الممنهجة التي تسارع ليلا و نهارا في محو آثارها الأصلية، فسوف يؤدي ثمنها الباهض عالمكم هذا التافه المولع بالإحتفال بالعاهرات سواء المحجبات منها، أو السافرات...
و لهذا أطلب من تويتر: و هو من صنائعكم و اختراعاتكم ، أن يجبروا تلك الجريدة الملكية أن تنشر التعاليق بدون تمييز، أو أن يمحوا موقعها من تويتر، و هو الرد الأمثل...
مصطفى بن صبيح
L 143789
Musbens@gmx.fr
0654529007
0539710626
Musbens@gmx.fr
Sat, 28 May 2016 00:49 EDT
Correction
musbens@gmxFri, 27 May 2016 00:39 EDT
Droits de ĺ Homme chez le momo 6
26/05/2016
مصطفى بن صبيح
L143789
شارع مولاي يوسف
5/6
تطوان
إلى المحكمة الإدارية.الرباط
الموضوع: طلسمات المجرمين الوهمية ، تعترض طريق الملف في باب المحكمة الإدارية!!؟
المرجع: ملف المساعدة القضائية رقم :
42/7116/2014
اعملوا على مكانتكم إني عامل، أما بعد
فإنه ليؤسفني أن أخبركم، في كل مرة، أن ملفي عندكم في المحكمة الإدارية الموقرة، و الموجه ضد محمد السادس المجرم، و الخارجية العميلة، و فرنسا الراعية للعملية الإنقلابية الجبانة، يتعرض دائما لإحباطات اليد المجرمة اللاعبة في الكن من الأعين، معززة بورقة الوقت الميت لحصاره في حلقة الصفر، الفارغة من الفائدة؟ ثم هذه المهزلة التي تكفل لهم بها الأستاذ المحامي، معطيا صورة بشعة لتلك المهنة الشجاعة، التي تعرف
بالدفاع عن الناس حتى في أسوء الحالات و الظروف!!!
غير أن ذلك لم يقلل من مصداقيته في شيء، بل و بكل تأكيد، كشف الوجه المتنكر للمجرم الذي يلوح أمام العالم بدعابة " دولة الحق و القانون!" لدعم حساباته الخاصة، الجارية في ما وراء البحار، كما أنه يمارس هيبة وهمية لشل حركة العدالة التي ما فتئت تحرج سلطانه المفقود...
و لهذا أطلب من المحكمة الموقرة أن تتعامل، من الآن فصاعدا، مع هذا الملف بالخصوصية القصوى التي يستحقها، بفتح خط أحمر مع كل الجهات المعنية بمساره القانوني، لدفعه في الآجال الإنسانية، بعيدا عن التأثيرات السلبية المعادية لحقوقه المشروعة... آخذة بجد المعلومات الصحيحة الموجودة في مرفقاته، و واضعة نصب عينها أنه، بالدرجة الأولى، يعني مستقبل المغاربة أجمعين!!؟ و خاصة منهم الذين في الشتات، المتدرعين بالجنسيات المكتسبة، و الورق المقوى، تصبح كلها، في حكم الحل النهائي اليهودي الشيطاني ، باطلة لا وزن لها، و يعودون،- وراثيا،- مغاربة مثل الجيل
الأول. و أما أن يعالج " كواحد من الشعب!" فهو تهرب من الواقع، الذي لم يعد يسمح لمسؤول كان! له ضمير حي، أن
يسوف إلى أجل موقوف خلف الجدار الوهمي.
كما أتمنى أن تراعي المحكمة الموقرة وضعي المالي المجمد،- قسرا!!!- منذ ألفين و خمسة؟ و الذي لم يعد يسمح لي بركوب الحافلة، و تبعاتها، بسهولة، و ذلك بالإستغناء عن الحضور بدون فائدة، كما هو الحال إلى يومنا هذا، و أن تتحمل الدولية المغربية كلفة كل ذلك، بما في ذلك المكالمات الهاتفية و الإتصال، لأنني، كما أكدت لكم سابقا، آخر مستفيذ من هذه المهزلة الحقوقية، كما أنني أعيش حالة اعتقال سافرة، و لن " أربح؟؟" من قضيتكم هذه إلا دخلا زهيدا لا يسمن و لا يغني من جوع! بقدر ما هو بريئ من الوضع المتخلف الميؤوس منه الذي يهيم فيه النظام الملكي البائد..
و في الأخير، فما من شك أن الوضع الحالي للملف لا يليق بمصداقية المحكمة الإدارية الموقرة خاصة، و العدالة الساهرة على حقوق الإنسان عامة، كما أنه، و الله!!! قد آن لكم أن تنظروا في العواقب، و أن هذه القضية بالذات لها ما بعدها،
و ما غد لناظره ببعيد...
المرفقات: رسائلي المعروفة، لا تسمح لكم أن تقولوا اليوم:
-" لم نعرف؟! أو لم تقل لنا بوضوح!"-
نسخ سأوجهها إلى جهات يجب أن تطلع على المعاملة التي خص بها أبرء و أشرف إنسان يمشي على
الأرض، في حكم الحل النهائي اليهودي الشيطاني ، في " دولة الحق و القانون"
مصطفى بن صبيح
L143789
0654529007
0677934414
0534259424
Musbens@gmx.fr
مصطفى بن صبيح
٥ شارع مولاي يوسف ٦/ تطـــــوان۰
0534259424
م۰ش۰خ


الخميس ۲۱ يوليوز ۲۰۰٥

إلى وزير الشؤن الخارجية و التعاون
مدير الموظفين و التكوين


الموضوع: رسالة عدد؛ ۱٥۰٤۸٤ باريخ ؛ ۲۲/۰۲/۲۰۰٥

أما بعد،

ردا على الرسالة في المرجع أعلاه، أنهي إلى علمكم أنني لم أتوصل بها!!؟ كما أنني تبعا لخيارات الوزارة لم أشتغل في أية مصلحة منذ مارس ۲۰۰۱: و كان ذلك استنادا ألى مسطرة قانونية؛ وبحضور المحامي السيد، ذ۰ رشيد بنعبد الرحمن؛( ۱۰٥ - شارع الحسن الثاني ـ ه. ۰٦٦۱۲۹٥٤٥٦)؛ و لهذا، فقرار توقيف الأجرة يبدو غير مبرر. .. وقد استمرت الأمور طبيعية منذ ذلك التاريخ؛ و توصلت بترقية خلال تلك الفترة؟
كما أنه لأسباب علمية، لن أسكن في الرباط إلا إذا كانت هناك دار مصلحة. كما أنه يستحيل أن يكون تعيين
قانوني في المصالح الداخلية! و سأتصل بالأستاذ المحامي۰


و السلامـ

مصطفى بن صبيحـ

مصطفى بن صبيح
L 143 789
شارع مولاي يوسف٥/٦ تطـــــــوان

الرباط في؛ ۱٦ أبريل ۳۰۱۳


إلى السيد
وزير الخارجية و التعاون
مديرية الموظفين و التكوين


الموضوع: طلب معلومات حول ملفي العزل؛(أبريل ۱۹۹۹ و ماي ۲۰۰٥)۰


أما بعد

يشرفني أن أخبركم أنني عزلت من العمل مرتين؛ كما جاء في الموضوع، ففي المرة الأولى تمت إعادتي إلى اعمل،ـ كما تم عزلي،ـ في ظروف غامضة؟؟ و للبحث في هذه المسألة طلبت مني المعلومات الخاصة بهاتين العمليتين : كالمراسلات و غيرها۰۰۰
و لهذا أرجو أن توافوني بهذه الوثائق التي قد تساعدني في محاولة العودة إلى العمل من جديد. و أخبركم أنني قد تقدمت في هذا الصدد بطلب إلى المحكمة الإدارية۰
و لكم جزيل الشكر و الثناء، مسبقا، على كل ما تقدمونه من مساعدة لتسهيل البحث،

و السلام

مصطفى بن صبيح

مصطفى بن صبيح
L 143 789
ملف المساعدة القضائية رقم: ٤۲/٧۱۱٦/۲۰۱٤
إلى السيد نقيب هيأة المحامين/ الـربــــــــــــاط

الموضوع: طلب استبدال المحامية؛ ذ۰ ثوريا المراكشي



أما بعد،



يشرفني أن أطلب منكم؛ـ في إطار المساعدة القانونية؛ـ تعيين محام آخر بدل المحامية: ذ۰ ثوريا المراكشي؛ التي قررت،ـ بعدما راجعت معي الملف يوم ۲۱ أبريل ۲۰۱٥،ـ عدم المضي في الدعوى الموجهة ضد الخارجية ومن معها؛ لعدم اختصاصها في هذا النوع من القضايا. و لهذا أرجو أن يلم الإختصاص ، هذه المرة، بطبيعة الملف المثير،ـ كما جاء "بوضوح و اختصار" في ملف طلب المساعدة القضائية المرفق طيه،ـ إلى مسألة
الإنقلاب الجبان، الذي يوظف اليوم بثقة ورقة الآجال القانونية: و ذلك لتمديد فترة الإعتقال الصريح المفروض علي، من طرف النظام الملكي المجرم في المغرب؛ منذ زمن بعيد! بعدما استعملت كعنصر أمني خطير لإمضاء لعبتهم التي قتلوا بها الحسن الثاني. و كذلك لإبعاد شبح الدعوى؛ـ المتجددة مصداقيتها،ـ ضد خارجيتهم العميلة و من معها: محمد السادس المجرم، و فرنسا المجرمة؛ راعية المسيرة الإنقلابية الواحلة تحت ردمها... و أما الإلحاح على تلك الورقة؛ـ ذات الثوابت القانونية الراسخة،ـ فقد يخبر ناشد الحقيقة عن متاعب مشروع مسدود الآفاق؛ ( لتفتحه المفرط على خارطة فرنسا الضيقة الصدر،) يحتال على الأمر الواقع بمصداقية الآجال المستعارة من الحياة، لإنعاش رباطه اليائس في الوقت الميت۰۰۰

بذلك ستأخذ الدعوى طريقها؛ مع إسقاط ذلك العنصر الزمني من قاعدتهم المبنية على أساس عدم إثارة ذاكرتهم المطوية في النسيان؟

و في الأخير، تفضلوا، سيدي، بقبول أزكى عبارات الشكر و الإحترام

و السلام


مصطفى بن صبيح



المرفقات: ملف طلب المساعدة القضائية۰
1) الطلب بتاريخ ۲۳ يونيو ۲۰۱٤
2) مقال الدعوى۰
3) طلب معلومات حول ملفي العزل؛ بتاريخ: ۱٦ أبريل ۲۰۱۳
4) جواب الإنذار؛ (رسالة رقم ۱٥۰٤۸٤ ؛ بتاريخ ۲۲ فبراير ۲۰۰٥)۰
5) رسالتي إلى إدارة الأمن؛ بتاريخ ۲۱ مارس ۲۰۱٤۰
6) مقال جريدة التجديد۰

مقال الدعوى: باختصار و وضوح۰
و أما عن عدم رد الخارجية على طلبي: المرفقة(۱)، لمعرفة أسباب العزل الحقيقية، فراجع إلى سرية الملف عندهم من جهة؛ و من جهة ثانية الحصانة الممتنعة التي تعفيها من أية متابعة قانونية في ظل الحل النهائي؛ "اليهودي الشيطاني،" المدبر لشؤونها الخاصة و العامة!؟ في حين خلصت القضية أخيرا؛ـ ولأول مرة؛ـ إلى المحكمة: ماي ۲۰۱۲؛ بعدما رفع الحل النهائي يده المجرمة من مسارها القانوني؛ الذي كان على أرض الواقع؛ ينبغي أن يأخذ طريقه منذ فبراير ۲۰۰۱؛ بتعاقدي مع المحامي: ذْ . رشيد بنعبد الرحمــن: حيث كانت خبرتي الميدانية،ـ آنذاك،ـ لا تسمح لي بلزوم الحياد! رغم أن الأجرة وقتها كانت جارية في الظروف التي لم تعد تخفى عليكم اليوم۰۰۰ ثم في عزل ۲۰۰٥،ـ الرجعي،ـ مع ذات المحامي؛ (و الذي فرض علي هذه المرة فرضا من طرف مديرية الموظفين؛!!) بما أن حضوري في الوزارة كان يغني عن تلك الخسارة المادية: جوابي على إنذار ۲۲ فبراير ۲۰۰٥ْ و مع ذلك لن يستطيع هذا المحامي إدخال الملف إلى المحكمة، رغم تأكيده،ـ في كلتا الحالتين،ـ على ضرورة طرق هذه الباب!!؟ و كذلك محامي ۲۰۱۰؛ والذي عرض،ـ لما جرب الميدان،ـ باستحالة انتزاع شيء من تلك الوزارة؟؟ و لكن من دون أن يغلق باب الطعن في القرار قضائيا: و كل هذا الإمتناع سببه تأثيرات الحل النهائي السلبية؛ التي تمارس أولوياتها بأسلوب الصلاحيات المطلقة! و كنت أعرف،ـ بخبرتي الأمنية،ـ أن الوقت، فقط، لم يحن بعد لزوال ذلك العارض الوهمي؛ـ المرتبط عندهم بجدول عمل إرهابي يستهدفني، إلى اليوم، ماديا و معنويا؛ـ أسقط العنصر الزمني من مسطرته الوهمية: و هو ما دفعني إلى طلب الإنفصال مرات عديدة! و في مناسبتين: (۲۰۰۱ و ۲۰۰٥) بحضور ذْ. رشيد بنعبد الرحمن ؛ من تلك الوزارة!!؟ و لكنهم رفضوا دائما؟ حيث كان هذا الإتجاه يعيد،ـ إلى حد ما،ـ رهاناتهم الداخلية التي تعمل حصريا وفق برنامج العزل الوهمي؛ إلى رشدها!!؟ و هو، أيضا، ما سيحذو بي؛ في النهاية: مارس. أبريل ۲۰۰٧؛ـ إلى ترك الحضور نهائيا؛ يقينا مني أن الخارجية ممتنعة خلف جدارها الوهمي المشرف على عالم بلا حدود، في متناول اليد۰۰۰
و لما حكمت المحكمة بعدم قبول الدعوى الأولى: ملف عدد ٥۱۳/٥/۲۰۱۲؛ و الحكم فيه عدد ۲۱۲۱؛ رأيت من السابق لأوانه الشروع في ملابسلت العزل الحقيقيةْْ... لما كان الملف الأول ناقصا بعض الوثائق الموجودة في مكتب ذْ رشيد بنعبد الرحمن؟؟ و لهذا رجحت؛ـ على مضض؛ـ فكرة التعاقد معه، ليستوفي الملف معلومات ظننتها كافية و شافية، ليستقيم بها الشكل في المحكمة: ملف عدد ٦۱۹/٧۱۱۰/۲۰۱۳؛ و الحكم فيه عدد ٥۰۰؛ و ذلك رغم أنني كنت قد أحضرت ملف المساعدة القضائية!!؟ على أنني في المقابل كنت قد أعلنت تلك الملابسات؛ و بشتى الطرق؛ منذ نوفمبر ۲۰۰۱؛ و لكن الوقت،ـ دائما،ـ كان لم يحن بعد ليكون لها صدى مسموعا في أرض الواقع؛ و الذي كان عندهم قد حدد في ذلك التاريخ: ماي ۲۰۱۲؟
و هذه،ـ باختصار و وضوح،ـ ملابسات العزل الأول و الثاني:۰۰
العزل الأول: أبريل ۱۹۹۹؛ (رسالتي إلى إدارة الأمن)۰
وتم تنفيذه لإبطال مصلحة الأمن في الخارجية!!؟ و التي كانت تشكل الأمن الخاص بالحسن الثاني: و خصه بها الحل النهائي نفسه كوقاية إجبارية! تحميه من عمليات وهمية (الشعوذة؛) قد تستهدفه!!؟ْ و كان هذا العزل الأول يجب أن يتم وفق مسطرة وهمية؛ كذلك؛ و لا أخلاقية! كما يظهر لكم بكل جرأة في الوثائق المسلمة: و إلا فلن تنجح عملية العزل الوهمية!!؟ و بإبطال تلك المصلحة،ـ للأبد!!!- بطريقة العزل الوهمي؛ لم يعد عند الحسن الثاني الحق في مغادرة البلد، سجيس الليالي؟: و لهذا كان ركوبه البحر،ـ بعد العزل الوهمي: يوليوز ۱۹۹۹،ـ بمثابة مغادرة أرض الواقعْْْ و للأبد!! و أما وجود المصلحة الأمنية اليوم في الوزارة، أو حتى لما أرجعوني إلى الأسلاك؛ إبتداء من فاتح يناير ۲۰۰۰؛ فهي قصة الأشباح التي فازت بعد هذا الإنقلاب الجبان، بحصة الأسد من كراسي النظام السقيم المسند ضد الإنهيار بضرورة دعم السعرات الحرارية: و عليه؛ فإنني أرفع محمد السادس المجرم إلى العدالة، بوقوفه،ـ و حاضنته المجرمة: فرنسا،ـ خلف هذا العزل؛ و كل ما ترتب عليه من أضرار مادية و معنوية۰
العزل الثاني؛ الرجعي : ماي ۲۰۰٥
تم الإجماع على أن هذا العزل، في حد ذاته، مستحيل قانونيا؟
و سببه بوضوح و اختصار؛ هو أنه لما زالت مصلحة الأمن؛ـ بلا رجعة!ـ بعد عزل أبريل ۱۹۹۹، بقيت نظرا
لصلاحياتي الأمنية؛ بلا عمل!! و ذلك طيلة المدة التي سبقت العزل الرجعي: أي من فاتح يناير ۲۰۰۰؛ (تاريخ
الإرجاع إلى الأسلاك بعد عزل أبريل ۱۹۹۹؛) إلى ماي ۲۰۰٧؛ (تاريخ العزل في أرض الواقع!؟) و هو ما يفسره لكم تعطل المسطرة الإدارية العادية، التي تسمح بالتنقيط و الترقية و غير ذلكْْْ... و لكن في المقابل، كان ينبغي أن تعوضها ،ـ في أ رض الواقع،ـ مسطرة وهمية؛كذلك؛ لا أخلا قية؛ كتلك؛ (بما في ذلك ترقية أبريل ۲۰۰٤!!؟ حيث أن الترقية في لعبتهم الوهمية تكون دائما مؤذنة بالعزل؟ و هو ما حصل بالضبط مع ترقية ۹ أبريل ۱۹۹۸، التي تزامنت مع عزل أبريل ۱۹۹۹!!) على الوزازة،ـ ما دامت رفضت العمل بالحل البديل لمصلحة
الأمن البائدة،ـ سلوكها إجباريا: و هي المسطرة الوهمية اللا أخلاقية، التي تجعلني كعنصر غير ملتزم؟ يستحق الإهانة؛ و الإنذارات (4). و الإستفسارات؛ و التأديب!!؟ و العزل: (مرتين؟؟)؛ بل و الموت جوعا؟؟ْْ و لماذا؟ بسبب " الغياب الغير مبرر!!!"؛ وفق لعبتهم الوهمية الإرهابيةْْْ... في حين اعترفت لكم،ـ رغم أنفها،ـ أنني كنت حاضرا؛ـ فعليا؛ـ حتى تاريخ العزل النهائي: ماي ۲۰۰٧ْ... و إنما جعل الحل النهائي المفارقة صارخة ،ـ على هذا النحو،ـ حتى لا يدع مجالا للشك،ـ الآن،ـ أمام المحكمة الموقرة بالذات؟؟؟
و وقع اختيار الوزارة،ـ رسميا!- على طريق العزل الوهمي بعد ترقية ۹ أبريل ۲۰۰٤ الوهمية: و ذلك أنه لما صدر تعيين جديد في ذلك التاريخ؛خارج مديرية الموظفين هذه المرة: لأن مصلحة الأمن التابعة لها لم تعد موجودة في أرض الوااقع! رفضوا تسليمه إداريا: استجابة دائما لتطلعاتهم الوهمية العابرة للقارات بدون الفيزا، سرية الأمد؟ يجري فيها الوقت على حساب المرجعية الزمنية للملف؛ و المتأثرة بعطب مزمن في دقات الساعة المستمرة التي رصدت،ـ على عمد،ـ لقتل الوقت، عدو جبهة الأشباح المجرمة المأهلة لملء الفراغ بمواعيدها المضروبة بعرض الحائط؛ و الذي أدرج، بأسراره المكنونة، في طي النسيان!: و هو ما أشرت إليه في ثنايا جواب الإنذار: ۲۲-۰۲-۲۰۰٥ ؛ بعد وقف الراتب، لأسباب وهمية؟: ماي ۲۰۰٥ ؛ اعتمادا على خبرتي الأمنية؛ـ لا غير!!!- ثم جاء ذلك مطابقا ؛ـ بالحرف!- لما صرحت به مصالح المالية؛ لما زرتهم عام ۲۰۰٦، في سياق الأحداث۰
و في الأخير، فإن الحق قديم، و الرجوع إلى الحق خير من التمادي على الباطل. كما أنه لا بد لكم من تجربة هذا الحكم بالإلغاء؛ و القضاء الشامل؛ لاستفزاز ذاكرة الخارجية المعقمة ضد فتح الملف و تبعاته؛ كما أنه بذلك، لا غير، كما قال الشاعر:
ستبدي لك الأيام ما كنت جاهلا&&و يأتيك بالأخبار من لم تزود
و يأتيك بالأخبار من لم تبع له بتا&&تا، و لم تضرب له وقت موعد
و أما التعليل بفوات الأجل، فلعمري لم تزل صلاحياتي الأمنية تنفعني إلى اليوم! لم يزدها شبح المسيرة
الإنقلابية إلا تمكينا على الأرض؛ يوما بعد يوم؛ رغم الدعم الخارجي المستحيل الذي يبقي على النظام قائما على عجلة وساق: و لولا ذلك لما رفع الحل النهائي خارجيته؛ـ عميلة فرنسا؛ـ إلى العدالة؟؟! كما أن صلاحياتي الأمنية مستمرة حتى الموت۰۰۰ و من بعدي سيبقى المنصب الشاغر منذ عزل أبريل ۱۹۹۹،" الوهمي،" فاعلا، مأثرا، إلى أجل مسمى: معي منه شيء بنعمة من الله و فضل۰۰۰و ذاك حديث آخر۰۰۰ و

لكل نبإ مستقر


مصطفى بن صبيح
كلوا و تمتعوا قليلا؛ إنكم مجرمون!!!۰ المرسلات: "٤٦"۰

مصطفى بن صبيح، المنصب المالي: ۳٧٧۳۰۳
C.N.I. : 143789
ملف ضد النظام الملكي المجرم؛ مع راعيته المجرمة فرنسا؛ في المحكمة الإدارية!۰

تطوان في: ۲۰۱٤#۲۱# مارس

إلى:
المديرية العامة للأمن؛ الإنقلابية؛ الخائنة؛ العميلة؛ اليهودية؛ الصهيونية؛ على غرار ملككم المعوق؛ الزاني في أمه و قاتل أبيه۰

الموضوع: هذا بلاغ!۰ (إبراهيم "٥٤")۰

ألا لعنة الله على الظالمين: الأعرف "٤۳-هود "۱۸"۰


أما بعد،
في فاتح يناير ۱۹۹۹؛ و في عجالة مفرطة؛ أرجعت من قنصلية ديجون!!؟۰
كان الرهان بالغ الأهمية! والعزل المخطط تنفيده،ـ بجرة قلم تجري ضد الساعة؟ كان هناك لا يتواءم مع أسس لعبة محكمة! قرنته بتعيين في الوزارة: - لإخراج الصلاحيات الأمنية من سباتها الغارق في حلم التعويضات اليومية؛ المكافئة عندهم على الإنسلاخ من الهوية؟! - و ليس خارج قبضة اليد؛ ...؟؟! ثم تأتي جرة قلم ناسخة؟ تسابق القدر،ـ هي الأخرى بقضائها المبرم،ـ !؟ و أعاد إلى الأسلاك: فاتح يناير ۲۰۰۰ ؛ بعدما أمضى اختفاء المنصب المالي: مهمة " الكرسي المفعل بشغوره!!؟۰" على طريقة العصي السحرية؟؟!۰
و لم أكن لأرتاح لتسوية،ـ كهذه!!ـ تزر وزر العزل؛ بتجاوزها الأعمى عن ملابسات شغار؛ بدون عازل يستر الفضيحة!؟ خاصة وأن الخارجية: "مكتب المصالح الفرنسية في الرباط ؛ على حساب مالية بو قبييب" في موقفها المتعنت من عدم تسليم القرار الرسمي!؟ بعدما أكد مكتب النزاعات فيه انتمائي لمصلحة الأمن؛ ( التابعة لمديرية الموظفين و تكوين الحراكة الكلبماسيين؛) ذات الصلة الأكيدة ب: حسنكم الثاني!!؟؛ و لا ينبغي أن يخفى هذا المعنى الأكاديمي على ذوي السبق في مؤسستكم الخائنة ؛ الوفية لمكانها بباب الماخور الثقافي الفرنسي... و لما فهمت: أعطيت الملف للمحامي؛ ذ. رشيد بنعبد الرحمن؛ ـ هيئة الرباط،ـ ( فاتح فبراير ۲۰۰۱)۰۰ رغم أن الأجرة وقتها كانت تجري في مهب تلك الرياح!!؟۰
و يبدو أن التوقيف، و الطرد، و العزل؛ مراجع عقائدية في شرع رحلة سرية المعالم؟؟ لا ترقب في مؤمن إلا ولا ذمة،إذا تعلق الأمر بتخفيف الطريق من عبء الواقع!!؟ و هكذا، و بلمسات سلفية تربط الحاضر بأصوله العريقة في السقم، طردت عام "۱۹۸۲" ، خمسة عشر يوما من الدراسة! لأسباب تبقى مجهولة؟؟ بدون مجلس تأديبي!! ( مثل الخارجية) ۰! بل و ضد مبادئه الأساسية، التي تنزه تلميذا حصل على لوحة الشرف من بعيد!؟ ... ثم من كلية العلوم؛(۱۹۸۹)۰۰ في إجماع غير مسبوق!! جعلكم سواسية " كأسنان الحمار " ؛ أثار هذه المرة حساسيات الحل النهائي؛ "اليهودي الشيطاني"؛ المطلع على الأهداف المتنكرة في تضاريس الساحة، من
خلال الصعداء المضطربة في أفق المطلوب؛ خارج مستنقع الطالب: ليضع بذلك حدا لمرحلة الإنتماء
الإجباري؛ـ المعبر عنه بحمل بطاقة التعريف؛ـ بالشروع ؛ـ من غير انتظار!!؛ـ في مرحلة الخار جية؛ التي تعوض إجبارية الإنتماء بإجبارية أخرى؟؟؟ لن أبين طبيعتها: لأسباب أمنية۰۰۰ على أن هذه النقلة النوعية، تعني في لغة الحل النهائي " اليهودي الشيطاني" الذي يعتنقه النظام " شرعة و منهاجا!! " أن الإ نقلاب المنشود غير
صالح لكم!!!۰
والعجيب هو أن الشكل لم يستقم بعد عند المحكمة الإدارية؛ رغم أن التوقيعات تفقؤ عين الصواب بجرأتها على الورق؟! ولهذا كان من الأشبه تعليق مصير قضية عادلة، بسلبيات مشروع أعمى؛ معاق بجمود عقاربه خارج الساعة؛ يريد اليوم بسط نفوذه الرجعي -؛ المعتد بجوار الشيطان!: و هو نفسه الذي عصمهم من دخول المحكمة قبل " ۲۰۱۲" ؛ و ليس أي تقصير من جهتي!!- . على مصداقية الملف المتجددة؛ بالإلتفاف على مادة القانون العالمي المثبت لحقوقه المشروعة؛ و ذلك لتبرير إجراءات اليد المجرمة؛ العابثة في الخفاء!؛ و المتهمة بالشطط في مسألة العزل... و لن أرجع إلى عزل "۲۰۰٧"؛ ( مع نفس المحامي؛) لأنها في
الأخير ليست سيرة ذاتية؛ و لكن خبرة أمنية فوق العادة!۰
و لست هنا أحاول إقناع مؤسسة إجرامية عميلة؛ تدور في فلك الحبل المألف بين عنقك و باب السفارة الفرنسية؛ و لكن أتهمكم في المقام الأول بغض الطرف في ظهر الأمر الواقع، المتميز بعلو كعبه في حلبة الصراع على البقاء؛ لإسباغ الظل الوارف على مسيرة انقلابية تنجرف على قدم و ساق في غيبوبة ضميرها الميت، المطالب بأعلى صوته بضرورة الرجوع إلى المنطلق الفاسد؛ الفرنسي النزعة؛ـ لإخراج القدرات الحية هازمة الأحلام بحظوظها الثابتة في المرتبات الآمنة؛ من السباق؟ و ذلك لبناء مستقبلها السيار في فسحة الكراسي الخاوية،ـ على هواها!ـ المعشش في كنيف الجمهورية الفرنسية " الوهمية"؛ قاتلة ميطران!!! في نفس السياق... و هي باختصار رحلة وزيركم الخائن، الذي أفنى حياته لينتهي به المطاف على
Musbens@gmx.fr
Fri, 27 May 2016 00:47 EDT
Suite et fin
.. و هي باختصار رحلة وزيركم الخائن، الذي أفنى حياته لينتهي به المطاف على حافة قبر ضم حسنكم الثاني ينضح حياة في كفنه؛ بعدما أثبتته الشعوذة!؟ ؛ـ لتقر عين فرنسا؟؟؟ ـ في سفرته البحرية العارمة، التي أقتت على علم!! في فترة العزل الوهمي الأول؛ ( ۱٤ يوليوز الجمهوري ۱۹۹۹)۰۰، أي: بدون تلك الوقاية الإضافية؛ و الإجبارية!؛ التي خصه بها الحل النهائي نفسه!!! تحرزا من تلك القتلة بالذات؟؟ و التي كان الأمر فيها قد حسم بين فرنسا و القاعدة الإنقلابيية الخائنة في المغرب: (۱)۰۰ عام ۱۹۸٦!!؟ ليودع العالم أمام قوته الجرارة، من منصة فارعة، مطلة على حلم بلا حدود، يراود الكبرياء الأعمى عن نزوة عابرة للهوى، منطقتها لا تتسع لحزام أمني مهضوم الكشح في السروال!!؟
و صلاحياتي الأمنية أسمى و أرقى من أن تجاري لعبة تافهة، يبيت أزلامكم فيها من الليل يعوون بردا تحت سور المعهد الثقافي الفرنسي؛ حرصا على كتب انتشلت هناك من الزبالة؛ كما أنه لا بد لكم فيها من تسويق الأحاديث الملفقة، بكل الوسائل،ـ ليتحرك خطر شبحكم في واهمة رأي عام كل تركيزه فيما وراء البحار.. وهو تطلع معقول في بيئة مزموتة؛ مدعمة ضد الإنفجار؛ تغص بأملها المعقود في النوايا السيئة؛ـ الفرنسية المبدإ؛ـ التي تجردت من إنسانيتها لبلوغ غاية أعيت دونها الحيل؟ و لأنتم أحقر عندي من أن أرفع قلمي هذا؛ الوحيد على الأرض الناطق بلسان الواقع المحاصر بالأحقاد السامة راجمة العقل مرهق طاقتها المحدودة بنظرته الثاقبة؛ و لكن السكوت على المجرم إذا كان مبطنا،ـ كهيئتك!،ـ يقوي عنده المناعة ضد الشعور بمواطن عوراته في مجال العين المجردة... و إذا لم يكن حسنكم الثاني أخذ فيها فعلا من مأمنه، فليت شعري ما وزن ذلك الأمن في الحارجية، من جهازه المرعب، فائق الدقة!!
سواء المعلن منه، من فئة الفورميلا، واحد، المسابقة السيارة الملكي المصفحة، بواله من قبيض الشد غيداق!!!؟ أو الصراصير المخفية، مطايا الجن. و...

لا يحيق المكر السيئ إلا بأهله(فاطر "٤۳")
مصطفى بن صبيح: ( الصافات "۱٧٤-۱٧۸)۰

من أشد مني قوة ( فصلت "۱٤")۰ بتصرف

"۱": وزارة التعليم ـوزارة الخارجية ـ المالية ـ العدل ـ أنتم و صراصيركم ـ الوزير الأول ـ قوات ال
Gay
المسلحة الملكية۰
musbens@gmx
Thu, 26 May 2016 19:11 EDT
حقوق الإنسان في المغرب
تطوان في: الخميس
26/05/2016
مصطفى بن صبيح
L143789
شارع مولاي يوسف
5/6
تطوان
إلى المحكمة الإدارية.الرباط
الموضوع: طلسمات المجرمين الوهمية ، تعترض طريق الملف في باب المحكمة الإدارية!!؟
المرجع: ملف المساعدة القضائية رقم :
42/7116/2014
اعملوا على مكانتكم إني عامل، أما بعد
فإنه ليؤسفني أن أخبركم، في كل مرة، أن ملفي عندكم في المحكمة الإدارية الموقرة، و الموجه ضد محمد السادس المجرم، و الخارجية العميلة، و فرنسا الراعية للعملية الإنقلابية الجبانة، يتعرض دائما لإحباطات اليد المجرمة اللاعبة في الكن من الأعين، معززة بورقة الوقت الميت لحصاره في حلقة الصفر، الفارغة من الفائدة؟ ثم هذه المهزلة التي تكفل لهم بها الأستاذ المحامي، معطيا صورة بشعة لتلك المهنة الشجاعة، التي تعرف
بالدفاع عن الناس حتى في أسوء الحالات و الظروف!!!
غير أن ذلك لم يقلل من مصداقيته في شيء، بل و بكل تأكيد، كشف الوجه المتنكر للمجرم الذي يلوح أمام العالم بدعابة " دولة الحق و القانون!" لدعم حساباته الخاصة، الجارية في ما وراء البحار، كما أنه يمارس هيبة وهمية لشل حركة العدالة التي ما فتئت تحرج سلطانه المفقود...
و لهذا أطلب من المحكمة الموقرة أن تتعامل، من الآن فصاعدا، مع هذا الملف بالخصوصية القصوى التي يستحقها، بفتح خط أحمر مع كل الجهات المعنية بمساره القانوني، لدفعه في الآجال الإنسانية، بعيدا عن التأثيرات السلبية المعادية لحقوقه المشروعة... آخذة بجد المعلومات الصحيحة الموجودة في مرفقاته، و واضعة نصب عينها أنه، بالدرجة الأولى، يعني مستقبل المغاربة أجمعين!!؟ و خاصة منهم الذين في الشتات، المتدرعين بالجنسيات المكتسبة، و الورق المقوى، تصبح كلها، في حكم الحل النهائي اليهودي الشيطاني ، باطلة لا وزن لها، و يعودون،- وراثيا،- مغاربة مثل الجيل
الأول. و أما أن يعالج " كواحد من الشعب!" فهو تهرب من الواقع، الذي لم يعد يسمح لمسؤول كان! له ضمير حي، أن
يسوف إلى أجل موقوف خلف الجدار الوهمي.
كما أتمنى أن تراعي المحكمة الموقرة وضعي المالي المجمد،- قسرا!!!- منذ ألفين و خمسة؟ و الذي لم يعد يسمح لي بركوب الحافلة، و تبعاتها، بسهولة، و ذلك بالإستغناء عن الحضور بدون فائدة، كما هو الحال إلى يومنا هذا، و أن تتحمل الدولية المغربية كلفة كل ذلك، بما في ذلك المكالمات الهاتفية و الإتصال، لأنني، كما أكدت لكم سابقا، آخر مستفيذ من هذه المهزلة الحقوقية، كما أنني أعيش حالة اعتقال سافرة، و لن " أربح؟؟" من قضيتكم هذه إلا دخلا زهيدا لا يسمن و لا يغني من جوع! بقدر ما هو بريئ من الوضع المتخلف الميؤوس منه الذي يهيم فيه النظام الملكي البائد..
و في الأخير، فما من شك أن الوضع الحالي للملف لا يليق بمصداقية المحكمة الإدارية الموقرة خاصة، و العدالة الساهرة على حقوق الإنسان عامة، كما أنه، و الله!!! قد آن لكم أن تنظروا في العواقب، و أن هذه القضية بالذات لها ما بعدها،
و ما غد لناظره ببعيد...
المرفقات: رسائلي المعروفة، لا تسمح لكم أن تقولوا اليوم:
-" لم نعرف؟! أو لم تقل لنا بوضوح!"-
نسخ سأوجهها إلى جهات يجب أن تطلع على المعاملة التي خص بها أبرء و أشرف إنسان يمشي على
الأرض، في حكم الحل النهائي اليهودي الشيطاني ، في " دولة الحق و القانون"
مصطفى بن صبيح
L143789
0654529007
0677934414
0534259424
Musbens@gmx.fr


مصطفى بن صبيح
٥ شارع مولاي يوسف ٦/ تطـــــوان۰
0534259424
م۰ش۰خ


الخميس ۲۱ يوليوز ۲۰۰٥

إلى وزير الشؤن الخارجية و التعاون
مدير الموظفين و التكوين


الموضوع: رسالة عدد؛ ۱٥۰٤۸٤ باريخ ؛ ۲۲/۰۲/۲۰۰٥

أما بعد،

ردا على الرسالة في المرجع أعلاه، أنهي إلى علمكم أنني لم أتوصل بها!!؟ كما أنني تبعا لخيارات الوزارة لم أشتغل في أية مصلحة منذ مارس ۲۰۰۱: و كان ذلك استنادا ألى مسطرة قانونية؛ وبحضور المحامي السيد، ذ۰ رشيد بنعبد الرحمـــــن؛( ۱۰٥ - شارع الحسن الثاني ـ ه. ۰٦٦۱۲۹٥٤٥٦)؛ و لهذا، فقرار توقيف الأجرة يبدو غير مبرر. .. وقد استمرت الأمور طبيعية منذ ذلك التاريخ؛ و توصلت بترقية خلال تلك الفترة؟
كما أنه لأسباب علمية، لن أسكن في الربـــــاط إلا إذا كانت هناك دار مصلحة. كما أنه يستحيل أن يكون تعيين فانوني في المصالح الداخلية! و سأتصل بالأستاذ المحامي۰


و الســــــ,ــــلام

مصطفى بن صبيـــــح

مصطفى بن صبيح
L 143 789
شارع مولاي يوسف٥/٦ تطـــــــوان

الربـــــاط في؛ ۱٦ أبريل ۳۰۱۳


إلى السيد
وزير الخارجية و التعاون
مديرية الموظفين و التكوين


الموضوع: طلب معلومات حول ملفي العزل؛(أبريل ۱۹۹۹ و ماي ۲۰۰٥)۰


أما بعد

يشرفني أن أخبركم أنني عزلت من العمل مرتين؛ كما جاء في الموضوع، ففي المرة الأولى تمت إعادتي إلى اعمل،ـ كما تم عزلي،ـ في ظروف غامضة؟؟ و للبحث في هذه المسألة طلبت مني المعلومات الخاصة بهاتين العمليتين : كالمراسلات و غيرها۰۰۰
و لهذا أرجو أن توافوني بهذه الوثائق التي قد تساعدني في محاولة العودة إلى العمل من جديد. و أخبركم أنني قد تقدمت في هذا الصدد بطلب إلى المحكمة الإدارية۰
و لكم جزيل الشكر و الثناء، مسبقا، على كل ما تقدمونه من مساعدة لتسهيل البحث،

و الســــــــــلام

مصطفى بن صبيـــــح

مصطفى بن صبيح
L 143 789
ملف المساعدة القضائية رقم: ٤۲/٧۱۱٦/۲۰۱٤
إلى السيد نقيب هيأة المحامين/ الـربــــــــــــاط

الموضوع: طلب استبدال المحامية؛ ذ۰ ثوريا المراكشي



أما بعد،



يشرفني أن أطلب منكم؛ـ في إطار المساعدة القانونية؛ـ تعيين محام آخر بدل المحامية: ذ۰ ثوريا المراكشي؛ التي قررت،ـ بعدما راجعت معي الملف يوم ۲۱ أبريل ۲۰۱٥،ـ عدم المضي في الدعوى الموجهة ضد الخارجية ومن معها؛ لعدم اختصاصها في هذا النوع من القضايا. و لهذا أرجو أن يلم الإختصاص ، هذه المرة، بطبيعة الملف المثير،ـ كما جاء "بوضوح و اختصار" في ملف طلب المساعدة القضائية المرفق طيه،ـ إلى مسألة الإنقلاب الجبان، الذي يوظف اليوم بثقة ورقة الآجال القانونية: و ذلك لتمديد فترة الإعتقال الصريح المفروض علي، من طرف النظام الملكي المجرم في المغرب؛ منذ زمن بعيد! بعدما استعملت كعنصر أمنـــــي خطير لإمضاء لعبتهم التي قتلوا بها الحسن الثـــاني. و كذلك لإبعاد شبح الدعوى؛ـ المتجددة مصداقيتها،ـ ضد خارجيتهم العميلة و من معها: محمد السادس المجرم، و فرنسا المجرمة؛ راعية المسيرة الإنقلابية الواحلة تحت ردمها... و أما الإلحاح على تلك الورقة؛ـ ذات الثوابت القانونية الراسخة،ـ فقد يخبر ناشد الحقيقة عن متاعب مشروع مسدود الآفاق؛ ( لتفتحه المفرط على خارطة فرنسا الضيقة الصدر،) يحتال على الأمر الواقع بمصداقية الآجال المستعارة من الحياة، لإنعاش رباطه اليائس في الوقت الميت۰۰۰

بذلك ستأخذ الدعوى طريقها؛ مع إسقاط ذلك العنصر الزمني من قاعدتهم المبنية على أساس عدم إثارة ذاكرتهم المطوية في النسيان؟

و في الأخير، تفضلوا، سيدي، بقبول أزكى عبـــــارات الشكـــــر و الإحتــــــــــرام

و السلام


مصطفى بن صبيح



المرفقات: ملف طلب المساعدة القضائية۰
1) الطلب بتاريخ ۲۳ يونيو ۲۰۱٤
2) مقال الدعوى۰
3) طلب معلومات حول ملفي العزل؛ بتاريخ: ۱٦ أبريل ۲۰۱۳
4) جواب الإنذار؛ (رررسالة رقم ۱٥۰٤۸٤ ؛ بتاريخ ۲۲ فبراير ۲۰۰٥)۰
5) رسالتي إلى إدارة الأمن؛ بتاريخ ۲۱ مارس ۲۰۱٤۰
6) مقال جريدة التجديد۰

مقال الدعوى: باختصار و وضوح۰
و أما عن عدم رد الخارجية على طلبي: المرفقة(۱)، لمعرفة أسباب العزل الحقيقية، فراجع إلى سرية الملف عندهم من جهة؛ و من جهة ثانية الحصانة الممتنعة التي تعفيها من أية متابعة قانونية في ظل الحل النهائي؛ "اليهودي الشيطاني،" المدبر لشؤونها الخاصة و العامة!؟ في حين خلصت القضية أخيرا؛ـ ولأول مرة؛ـ إلى المحكمة: ماي ۲۰۱۲؛ بعدما رفع الحل النهائي يده المجرمة من مسارها القانوني؛ الذي كان على أرض الواقع؛ ينبغي أن يأخذ طريقه منذ فبراير ۲۰۰۱؛ بتعاقدي مع المحامي: ذْ . رشيد بنعبد الرحمــن: حيث كانت خبرتي الميدانية،ـ آنذاك،ـ لا تسمح لي بلزوم الحياد! رغم أن الأجرة وقتها كانت جارية في الظروف التي لم تعد تخفى عليكم اليوم۰۰۰ ثم في عزل ۲۰۰٥،ـ الرجعي،ـ مع ذات المحامي؛ (و الذي فرض علي هذه المرة فرضا من طرف مديرية الموظفين؛!!) بما أن حضوري في الوزارة كان يغني عن تلك الخسارة المادية: جوابي على إنذار ۲۲ فبراير ۲۰۰٥ْ و مع ذلك لن يستطيع هذا المحامي إدخال الملف إلى المحكمة، رغم تأكيده،ـ في كلتا الحالتين،ـ على ضرورة طرق هذه الباب!!؟ و كذلك محامي ۲۰۱۰؛ والذي عرض،ـ لما جرب الميدان،ـ باستحالة انتزاع شيء من تلك الوزارة؟؟ و لكن من دون أن يغلق باب الطعن في القرار قضائيا: و كل هذا الإمتناع سببه تأثيرات الحل النهائي السلبية؛ التي تمارس أولوياتها بأسلوب الصلاحيات المطلقة! و كنت أعرف،ـ بخبرتي الأمنية،ـ أن الوقت، فقط، لم يحن بعد لزوال ذلك العارض الوهمي؛ـ المرتبط عندهم بجدول عمل إرهابي يستهدفني، إلى اليوم، ماديا و معنويا؛ـ أسقط العنصر الزمني من مسطرته الوهمية: و هو ما دفعني إلى طلب الإنفصال مرات عديدة! و في مناسبتين: (۲۰۰۱ و ۲۰۰٥) بحضور ذْ. رشيد بنعبد الرحمــن ؛ من تلك الوزارة!!؟ و لكنهم رفضوا دائما؟ حيث كان هذا الإتجاه يعيد،ـ إلى حد ما،ـ رهاناتهم الداخلية التي تعمل حصريا وفق برنامج العزل الوهمي؛ إلى رشدها!!؟ و هو، أيضا، ما سيحذو بي؛ في النهاية: مارس. أبريل ۲۰۰٧؛ـ إلى ترك الحضور نهائيا؛ يقينا مني أن الخارجية ممتنعة خلف جدارها الوهمي المشرف على عالم بلا حدود، في متناول اليد۰۰۰
و لما حكمت المحكمة بعدم قبول الدعوى الأولى: ملف عدد ٥۱۳/٥/۲۰۱۲؛ و الحكم فيه عدد ۲۱۲۱؛ رأيت من السابق لأوانه الشروع في ملابسلت العزل الحقيقيةْْ... لما كان الملف الأول ناقصا بعض الوثائق الموجودة في مكتب ذْ رشيد بنعبد الرحمن؟؟ و لهذا رجحت؛ـ على مضض؛ـ فكرة التعاقد معه، ليستوفي الملف معلومات ظننتها كافية و شافية، ليستقيم بها الشكل في المحكمة: ملف عدد ٦۱۹/٧۱۱۰/۲۰۱۳؛ و الحكم فيه عدد ٥۰۰؛ و ذلك رغم أنني كنت قد أحضرت ملف المساعدة القضائية!!؟ على أنني في المقابل كنت قد أعلنت تلك الملابسات؛ و بشتى الطرق؛ منذ نوفمبر ۲۰۰۱؛ و لكن الوقت،ـ دائما،ـ كان لم يحن بعد ليكون لها صدى مسموعا في أرض الواقع؛ و الذي كان عندهم قد حدد في ذلك التاريخ: ماي ۲۰۱۲؟
و هذه،ـ باختصار و وضوح،ـ ملابسات العزل الأول و الثاني:۰۰
العزل الأول: أبريل ۱۹۹۹؛ (رسالتي إلى إدارة الأمن)۰
وتم تنفيذه لإبطال مصلحة الأمن في الخارجية!!؟ و التي كانت تشكل الأمن الخص بالحسن الثاني: و خصه بها الحل النهائي نفسه كوقاية إجبارية! تحميه من عمليات وهمية (الشعوذة؛) قد تستهدفهْ و كان هذا العزل الأول يجب أن يتم وفق مسطرة وهمية؛ كذلك؛ و لا أخلاقية! كما يظهر لكم بكل جرأة في الوثائق المسلمة: و إلا فلن تنجح عملية العزل الوهمية!!؟ و بإبطال تلك المصلحة،ـ للأبد!!!- بطريقة العزل الوهمي؛ لم يعد عند الحسن الثاني الحق في مغادرة البلد، سجيس الليالي؟: و لهذا كان ركوبه البحر،ـ بعد العزل الوهمي: يوليوز ۱۹۹۹،ـ بمثابة مغادرة أرض الواقعْْْ و للأبد!! و أما وجود المصلحة الأمنية اليوم في الوزارة، أو حتى لما أرجعوني إلى الأسلاك؛ إبتداء من فاتح يناير ۲۰۰۰؛ فهي قصة الأشباح التي فازت بعد هذا الإنقلاب الجبان، بحصة الأسد من كراسي النظام السقيم المسند ضد الإنهيار بضرورة دعم السعرات الحرارية: و عليه؛ فإنني أرفع محمد السادس المجرم إلى العدالة، بوقوفه،ـ و حاضنته المجرمة: فرنسا،ـ خلف هذا العزل؛ و كل ما ترتب عليه من أضرار مادية و معنوية۰
العزل الثاني؛ الرجعي : ماي ۲۰۰٥
تم الإجماع على أن هذا العزل، في حد ذاته، مستحيل قانونيا؟
و سببه بوضوح و اختصار؛ هو أنه لما زالت مصلحة الأمن؛ـ بلا رجعة!ـ بعد عزل أبريل ۱۹۹۹، بقيت نظرا لصلاحياتي الأمنية؛ بلا عمل!! و ذلك طيلة المدة التي سبقت العزل الرجعي: أي من فاتح يناير ۲۰۰۰؛ (تاريخ الإرجاع إلى الأسلاك بعد عزل أبريل ۱۹۹۹؛) إلى ماي ۲۰۰٧؛ (تاريخ العزل في أرض الواقع!؟) و هو ما يفسره لكم تعطل المسطرة الإدارية العادية، التي تسمح بالتنقيط و الترقية و غير ذلكْْْ... و لكن في المقابل، كان ينبغي أن تعوضها ،ـ في أ رض الواقع،ـ مسطرة وهمية؛كذلك؛ لا أخلا قية؛ كتلك؛ (بما في ذلك ترقية أبريل ۲۰۰٤!!؟ حيث أن الترقية في لعبتهم الوهمية تكون دائما مؤذنة بالعزل؟ و هو ما حصل بالضبط مع ترقية ۹ أبريل ۱۹۹۸، التي تزامنت مع عزل أبريل ۱۹۹۹!!) على الوزازة،ـ ما دامت رفضت العمل بالحل البديل لمصلحة الأمن البائدة،ـ سلوكها إجباريا: و هي المسطرة الوهمية اللا أخلاقية، التي تجعلني كعنصر غير ملتزم؟ يستحق الإهانة؛ و الإنذارات (4). و الإستفسارات؛ و التأديب!!؟ و العزل: (مرتين؟؟)؛ بل و الموت جوعا؟؟ْْ و لماذا؟ بسبب " الغياب الغير مبرر!!!"؛ وفق لعبتهم الوهمية الإرهابيةْْْ... في حين اعترفت لكم،ـ رغم أنفها،ـ أنني كنت حاضرا؛ـ فعليا؛ـ حتى تاريخ العزل النهائي: ماي ۲۰۰٧ْ... و إنما جعل الحل النهائي المفارقة صارخة ،ـ على هذا النحو،ـ حتى لا يدع مجالا للشك،ـ الآن،ـ أمام المحكمة الموقرة بالذات؟؟؟
و وقع اختيار الوزارة،ـ رسميا!- على طريق العزل الوهمي بعد ترقية ۹ أبريل ۲۰۰٤ الوهمية: و ذلك أنه لما صدر تعيين جديد في ذلك التاريخ؛خارج مديرية الموظفين هذه الرة: لأن مصلحة الأمن التابعة لها لم تعد موجودة في أرض الوااقع! رفضوا تسليمه إداريا: استجابة دائما لتطلعاتهم الوهمية العابرة للقارات بدون الفيزا، سرية الأمد؟ يجري فيها الوقت على حساب المرجعية الزمنية للملف؛ و المتأثرة بعطب مزمن في دقات الساعة المستمرة التي رصدت،ـ على عمد،ـ لقتل الوقت، عدو جبهة الأشباح المجرمة المأهلة لملء الفراغ بمواعيدها المضروبة بعرض الحائط؛ و الذي أدرج، بأسراره المكنونة، في طي النسيان!: و هو ما أشرت إليه في ثنايا جواب الإنذار: ۲۲-۰۲-۲۰۰٥ ؛ بعد وقف الراتب، لأسباب وهمية؟: ماي ۲۰۰٥ ؛ اعتمادا على خبرتي الأمنية؛ـ لا غير!!!- ثم جاء ذلك مطابقا ؛ـ بالحرف!- لما صرحت به مصالح المالية؛ لما زرتهم عام ۲۰۰٦، في سياق الأحداث۰
و في الأخير، فإن الحق قديم، و الرجوع إلى الحق خير من التمادي على الباطل. كما أنه لا بد لكم من تجربة هذا الحكم بالإلغاء؛ و القضاء الشامل؛ لاستفزاز ذاكرة الخارجية المعقمة ضد فتح الملف و تبعاته؛ كما أنه بذلك، لا غير، كما قال الشاعر:
ستبدي لك الأيام ما كنت جاهلا&&و يأتيك بالأخبار من لم تزود
و يأتيك بالأخبار من لم تبع له بتا&&تا، و لم تضرب له وقت موعد
و أما التعليل بفوات الأجل، فلعمري لم تزل صلاحياتي الأمنية تنفعني إلى اليوم! لم يزدها شبح المسيرة الإنقلابية إلا تمكينا على الأرض؛ يوما بعد يوم؛ رغم الدعم الخارجي المستحيل الذي يبقي على النظام قائما على عجلة وساق: و لولا ذلك لما رفع الحل النهائي خارجيته؛ـ عميلة فرنسا؛ـ إلى العدالة؟؟! كما أن صلاحياتي الأمنية مستمرة حتى الموت۰۰۰ و من بعدي سيبقى المنصب الشاغر منذ عزل أبريل ۱۹۹۹،" الوهمي،" فاعلا، مأثرا، إلى أجل مسمى: معي منه شيء بنعمة من الله و فضل۰۰۰و ذاك حديث آخر۰۰۰ و

لكل نبإ مستقر


مصطفى بن صبيح
كلوا و تمتعوا قليلا؛ إنكم مجرمون!!!۰ المرسلات: "٤٦"۰

مصطفى بن صبيح، المنصب المالي: ۳٧٧۳۰۳
C.N.I. : 143789
ملف ضد النظام الملكي المجرم؛ مع راعيته المجرمة فرنسا؛ في المحكمة الإدارية!۰

تطوان في: ۲۰۱٤#۲۱# مارس

إلى:
المديرية العامة للأمن؛ الإنقلابية؛ الخائنة؛ العميلة؛ اليهودية؛ الصهيونية؛ على غرار ملككم المعوق؛ الزاني في أمه و قاتل أبيه۰

الموضوع: هذا بلاغ!۰ (إبراهيم "٥٤")۰

ألا لعنة الله على الظالمين: الأعرف "٤۳-هود "۱۸"۰


أما بعد،
في فاتح يناير ۱۹۹۹؛ و في عجالة مفرطة؛ أرجعت من قنصلية ديجون!!؟۰
كان الرهان بالغ الأهمية! والعزل المخطط تنفيده،ـ بجرة قلم تجري ضد الساعة؟ كان هناك لا يتواءم مع أسس لعبة محكمة! قرنته بتعيين في الوزارة: - لإخراج الصلاحيات الأمنية من سباتها الغارق في حلم التعويضات اليومية؛ المكافئة عندهم على الإنسلاخ من الهوية؟! - و ليس خارج قبضة اليد؛ ...؟؟! ثم تأتي جرة قلم ناسخة؟ تسابق القدر،ـ هي الأخرى بقضائها المبرم،ـ !؟ و أعاد إلى الأسلاك: فاتح يناير ۲۰۰۰ ؛ بعدما أمضى اختفاء المنصب المالي: مهمة " الكرسي المفعل بشغوره!!؟۰" على طريقة العصي السحرية؟؟!۰
و لم أكن لأرتاح لتسوية،ـ كهذه!!ـ تزر وزر العزل؛ بتجاوزها الأعمى عن ملابسات شغار؛ بدون عازل يستر الفضيحة!؟ خاصة وأن الخارجية: "مكتب المصالح الفرنسية في الرباط ؛ على حساب مالية بو قبييب" في موقفها المتعنت من عدم تسليم القرار الرسمي!؟ بعدما أكد مكتب النزاعات فيه انتمائي لمصلحة الأمن؛ ( التابعة لمديرية الموظفين و تكوين الحراكة الكلبماسيين؛) ذات الصلة الأكيدة ب: حسنكم الثاني!!؟؛ و لا ينبغي أن يخفى هذا المعنى الأكاديمي على ذوي السبق في مؤسستكم الخائنة ؛ الوفية لمكانها بباب الماخور الثقافي الفرنسي... و لما فهمت: أعطيت الملف للمحامي؛ ذ. رشيد بنعبد الرحمن؛ ـ هيئة الرباط،ـ ( فاتح فبراير ۲۰۰۱)۰۰ رغم أن الأجرة وقتها كانت تجري في مهب تلك الرياح!!؟۰
و يبدو أن التوقيف، و الطرد، و العزل؛ مراجع عقائدية في شرع رحلة سرية المعالم؟؟ لا ترقب في مؤمن إلا ولا ذمة،إذا تعلق الأمر بتخفيف الطريق من عبء الواقع!!؟ و هكذا، و بلمسات سلفية تربط الحاضر بأصوله العريقة في السقم، طردت عام "۱۹۸۲" ، خمسة عشر يوما من الدراسة! لأسباب تبقى مجهولة؟؟ بدون مجلس تأديبي!! ( مثل الخارجية) ۰! بل و ضد مبادئه الأساسية، التي تنزه تلميذا حصل على لوحة الشرف من بعيد!؟ ... ثم من كلية العلوم؛(۱۹۸۹)۰۰ في إجماع غير مسبوق!! جعلكم سواسية " كأسنان الحمار " ؛ أثار هذه المرة حساسيات الحل النهائي؛ "اليهودي الشيطاني"؛ المطلع على الأهداف المتنكرة في تضاريس الساحة، من خلال الصعداء المضطربة في أفق المطلوب؛ خارج مستنقع الطالب: ليضع بذلك حدا لمرحلة الإنتماء الإجباري؛ـ المعبر عنه بحمل بطاقة التعريف؛ـ بالشروع ؛ـ من غير انتظار!!؛ـ في مرحلة الخار جية؛ التي تعوض إجبارية الإنتماء بإجبارية أخرى؟؟؟ لن أبين طبيعتها: لأسباب أمنية۰۰۰ على أن هذه النقلة النوعية، تعني في لغة الحل النهائي " اليهودي الشيطاني" الذي يعتنقه النظام " شرعة و منهاجا!! " أن الإ نقلاب المنشود غير صالح لكم!!!۰
والعجيب هو أن الشكل لم يستقم بعد عند المحكمة الإدارية؛ رغم أن التوقيعات تفقؤ عين الصواب بجرأتها على الورق؟! ولهذا كان من الأشبه تعليق مصير قضية عادلة، بسلبيات مشروع أعمى؛ معاق بجمود عقاربه خارج الساعة؛ يريد اليوم بسط نفوذه الرجعي -؛ المعتد بجوار الشيطان!: و هو نفسه الذي عصمهم من دخول المحكمة قبل " ۲۰۱۲" ؛ و ليس أي تقصير من جهتي!!- . على مصداقية الملف المتجددة؛ بالإلتفاف على مادة القانون العالمي المثبت لحقوقه المشروعة؛ و ذلك لتبرير إجراءات اليد المجرمة؛ العابثة في الخفاء!؛ و المتهمة بالشطط في مسألة العزل... و لن أرجع إلى عزل "۲۰۰٧"؛ ( مع نفس المحامي؛) لأنها في الأخير ليست سيرة ذاتية؛ و لكن خبرة أمنية فوق العادة!۰
و لست هنا أحاول إقناع مؤسسة إجرامية عميلة؛ تدور في فلك الحبل المألف بين عنقك و باب السفارة الفرنسية؛ و لكن أتهمكم في المقام الأول بغض الطرف في ظهر الأمر الواقع، المتميز بعلو كعبه في حلبة الصراع على البقاء؛ لإسباغ الظل الوارف على مسيرة انقلابية تنجرف على قدم و ساق في غيبوبة ضميرها الميت، المطالب بأعلى صوته بضرورة الرجوع إلى المنطلق الفاسد؛ الفرنسي النزعة؛ـ لإخراج القدرات الحية هازمة الأحلام بحظوظها الثابتة في المرتبات الآمنة؛ من السباق؟ و ذلك لبناء مستقبلها السيار في فسحة الكراسي الخاوية،ـ على هواها!ـ المعشش في كنيف الجمهورية الفرنسية " الوهمية"؛ قاتلة ميطران!!! في نفس السياق... و هي باختصار رحلة وزيركم الخائن، الذي أفنى حياته لينت
youssef ould el maalame
Fri, 29 Apr 2016 12:21 EDT
chaufeur
I am a young Morocco looking for a job in the field of driver's told from the age of 21 holds a baccalaureate degree. Phone 0605593687
Bensbih mustapha: G123M999 + 1
Mon, 18 Apr 2016 07:36 EDT
حرب دمار شاملة، لا ترقب في مؤمن إلا و لا ذمة!!!
الموضوع: بن صبيح، إسم على علم!!!
لي الأمن، و ليس لكم!

واجهة متنكرة أخرى، لحرب الدمار الشاملة، اللئيمة، الجبانة، التي مورست ضدي، بشكل ممنهج! تقرب بأريحية الأسلاك الأوربية الشائكة، جنة المراغة السوقية، في أطوارها المعنوية المعقدة، العاكفة على أصنامها النموذجية الأتية ،المشتركة، الملبية لمواصفات حصرية، لا رأي لإنسانيتهم المدبرة، إلى أجل غير مسمى، في حقيقة أمرها؟ ا ختارت هذه المرة شعار: " الشيء إذا عم هان!" الذي يضع النقط على جميع الحروف، حتى تلك الأمازيغية البربرية الهمجية منها، المهملة في مزبلة الخنا في المنطق، ليلا يتميز البعض من الكل، و العكس صحيح، أي على قدم من المساوات! حيث يصبح إسمي " بن صبيح "الموروث من الجاهلية الأولى: و لا نعمة عين!!! حقا مكتسبا، بل و مبتذلا! يمكن جبهة المنفوسين في حالة غير مدنية، غير مشروعة، غير مشرفة، مقرفة، من ورقة تعريف الإدارة البصرية ، الإجبارية لمرور الشبح بين السطور، بشكل مقروء!!! و
لاحقا من بقعة في : " مقبرة أتلاتيكو تطوان المنظمة تنظيما هندسيا جميلا!!!؟ ليغيب كوبش تطاوني "ولد
البلاد " تام الأعضاء!! و ليس كجيفة مغربية مجهولة الهوية، تتحلل في التربة الوطنية بدون غطاء اجتماعي؟ بواد لا أنيس به، حليلته باطن راحته، تعينه على قتل الوقت بين عقارب الساعة ، و الأفاعي المسمومة لساحة الفناء الموحشة، محبوبة السياح الأجانب عشاق الأنفاس الحارة، المتصاعدة بسرعة، تحت الخيام البدوية، مدرة العملة الصعبة بغزارة..
إلا أن الحكم العربي حاضر ،دائما، بأحكامه المضادة النافذة، عدوة المغاربة ، و أعلن ، بصفتي كرائد "اللعبة "
الأمنية في الحل النهائي " اليهودي الشيطاني"، عن تحريم هذا الإسم ، و كذا تحريم تداوله في أوراقهم أو على ألسنتهم، تحريما نهائيا مطلقا لا رجعة فيه! و ذلك على كل من حمله، أو استعمله أو اكتسبه بشكل أو بآخر!! تماما كما هي تطوان محرمة، في الحل النهائي، على المغاربة والإسبان، و الفرنسيين! و كما ستحرم عليكم أسماء و أرقام عديدة في جنتكم الدنيوية السعيدة؟؟!
و بذلك يصبح استعماله انتهاكا لحرمته، له تبعات في الحل النهائي، لا تقوم لها وسائلكم الكلاسيكية! و أما إذا هونتم من القضية، فذلك راجع لكون قيمتكم الحقيقية لم تعد تتعدى ما يخرج من بطونكم بعد الطحن و الهضم...
مصطفى بن صبيح
شارع مولاي يوسف
5/6
تطوان
غني عن التعريف
L143 789
abdo
Tue, 29 Dec 2015 16:53 EST
job
hello dear
i am 49 years old i acquired my high school diploma at the age of 44 from pennsylvania as well as personal trainer also got my CPR:firs aid and food manager license i use to own food management business i spent the last 10 years living in the United States with very good record and i am proud of it.

now i am looking for a job as DRIVER ANY POSITION WILL FIT MY EXCP .English arabic berber amazigh
i appreciate for your time for looking at
my application and look forward for a positive response
0679329699
mustapha bensbih. L.143789••• . إن أظن إلا ظنا!!۰m
Sun, 6 Dec 2015 11:26 EST
الزامــــــــل بوكم
كلوا و تمتعوا قليلا؛ إنكم مجرمون!!!۰ المرسلات: "٤٦"۰

مصطفى بن صبيح، المنصب المالي: ۳٧٧۳۰۳
C.N.I. : 143789
ملف ضد النظام الملكي المجرم؛ مع راعيته المجرمة فرنسا؛ في المحكمة الإدارية!۰

تطوان في: ۲۰۱٤#۲۱# مارس

إلى:
المديرية العامة للأمن؛ الإنقلابية؛ الخائنة؛ العميلة؛ اليهودية؛ الصهيونية؛ على غرار ملككم المعوق؛ الزاني في أمه و قاتل أبيه۰

الموضوع: هذا بلاغ!۰ (إبراهيم "٥٤")۰

ألا لعنة الله على الظالمين: الأعرف "٤۳-هود "۱۸"۰


أما بعد،
في فاتح يناير ۱۹۹۹؛ و في عجالة مفرطة؛ أرجعت من قنصلية ديجون!!؟۰
كان الرهان بالغ الأهمية! والعزل المخطط تنفيده،ـ بجرة قلم تجري ضد الساعة؟ كان هناك لا يتواءم مع أسس لعبة محكمة! قرنته بتعيين في الوزارة: - لإخراج الصلاحيات الأمنية من سباتها الغارق في حلم التعويضات اليومية؛ المكافئة عندهم على الإنسلاخ من الهوية؟! - و ليس خارج قبضة اليد؛ ...؟؟! ثم تأتي جرة قلم ناسخة؟ تسابق القدر،ـ هي الأخرى بقضائها المبرم،ـ !؟ و أعاد إلى الأسلاك: فاتح يناير ۲۰۰۰ ؛ بعدما أمضى اختفاء المنصب المالي: مهمة " الكرسي المفعل بشغوره!!؟۰" على طريقة العصي السحرية؟؟!۰
و لم أكن لأرتاح لتسوية،ـ كهذه!!ـ تزر وزر العزل؛ بتجاوزها الأعمى عن ملابسات شغار؛ بدون عازل يستر الفضيحة!؟ خاصة وأن الخارجية: "مكتب المصالح الفرنسية في الرباط ؛ على حساب مالية بو قبييب" في موقفها المتعنت من عدم تسليم القرار الرسمي!؟ بعدما أكد مكتب النزاعات فيه انتمائي لمصلحة الأمن؛ ( التابعة لمديرية الموظفين و تكوين الحراكة الكلبماسيين؛) ذات الصلة الأكيدة ب: حسنكم الثاني!!؟؛ و لا ينبغي أن يخفى هذا المعنى الأكاديمي على ذوي السبق في مؤسستكم الخائنة ؛ الوفية لمكانها بباب الماخور الثقافي الفرنسي... و لما فهمت: أعطيت الملف للمحامي؛ ذ. رشيد بنعبد الرحمن؛ ـ هيئة الرباط،ـ ( فاتح فبراير ۲۰۰۱)۰۰ رغم أن الأجرة وقتها كانت تجري في مهب تلك الرياح!!؟۰
و يبدو أن التوقيف، و الطرد، و العزل؛ مراجع عقائدية في شرع رحلة سرية المعالم؟؟ لا ترقب في مؤمن إلا ولا ذمة،إذا تعلق الأمر بتخفيف الطريق من عبء الواقع!!؟ و هكذا، و بلمسات سلفية تربط الحاضر بأصوله العريقة في السقم، طردت عام "۱۹۸۲" ، خمسة عشر يوما من الدراسة! لأسباب تبقى مجهولة؟؟ بدون مجلس تأديبي!! ( مثل الخارجية) ۰! بل و ضد مبادئه الأساسية، التي تنزه تلميذا حصل على لوحة الشرف من بعيد!؟ ... ثم من كلية العلوم؛(۱۹۸۹)۰۰ في إجماع غير مسبوق!! جعلكم سواسية " كأسنان الحمار " ؛ أثار هذه المرة حساسيات الحل النهائي؛ "اليهودي الشيطاني"؛ المطلع على الأهداف المتنكرة في تضاريس الساحة، من خلال الصعداء المضطربة في أفق المطلوب؛ خارج مستنقع الطالب: ليضع بذلك حدا لمرحلة الإنتماء الإجباري؛ـ المعبر عنه بحمل بطاقة التعريف؛ـ بالشروع ؛ـ من غير انتظار!!؛ـ في مرحلة الخار جية؛ التي تعوض إجبارية الإنتماء بإجبارية أخرى؟؟؟ لن أبين طبيعتها: لأسباب أمنية۰۰۰ على أن هذه النقلة النوعية، تعني في لغة الحل النهائي " اليهودي الشيطاني" الذي يعتنقه النظام " شرعة و منهاجا!! " أن الإ نقلاب المنشود غير صالح لكم!!!۰
والعجيب هو أن الشكل لم يستقم بعد عند المحكمة الإدارية؛ رغم أن التوقيعات تفقؤ عين الصواب بجرأتها على الورق؟! ولهذا كان من الأشبه تعليق مصير قضية عادلة، بسلبيات مشروع أعمى؛ معاق بجمود عقاربه خارج الساعة؛ يريد اليوم بسط نفوذه الرجعي -؛ المعتد بجوار الشيطان!: و هو نفسه الذي عصمهم من دخول المحكمة قبل " ۲۰۱۲" ؛ و ليس أي تقصير من جهتي!!- . على مصداقية الملف المتجددة؛ بالإلتفاف على مادة القانون العالمي المثبت لحقوقه المشروعة؛ و ذلك لتبرير إجراءات اليد المجرمة؛ العابثة في الخفاء!؛ و المتهمة بالشطط في مسألة العزل... و لن أرجع إلى عزل "۲۰۰٧"؛ ( مع نفس المحامي؛) لأنها في الأخير ليست سيرة ذاتية؛ و لكن خبرة أمنية فوق العادة!۰
و لست هنا أحاول إقناع مؤسسة إجرامية عميلة؛ تدور في فلك الحبل المألف بين عنقك و باب السفارة الفرنسية؛ و لكن أتهمكم في المقام الأول بغض الطرف في ظهر الأمر الواقع، المتميز بعلو كعبه في حلبة الصراع على البقاء؛ لإسباغ الظل الوارف على مسيرة انقلابية تنجرف على قدم و ساق في غيبوبة ضميرها الميت، المطالب بأعلى صوته بضرورة الرجوع إلى المنطلق الفاسد؛ الفرنسي النزعة؛ـ لإخراج القدرات الحية هازمة الأحلام بحظوظها الثابتة في المرتبات الآمنة؛ من السباق؟ و ذلك لبناء مستقبلها السيار في فسحة الكراسي الخاوية،ـ على هواها!ـ المعشش في كنيف الجمهورية الفرنسية " الوهمية"؛ قاتلة ميطران!!! في نفس السياق... و هي باختصار رحلة وزيركم الخائن، الذي أفنى حياته لينتهي به المطاف على حافة قبر ضم حسنكم الثاني ينضح حياة في كفنه؛ بعدما أثبتته الشعوذة!؟ ؛ـ لتقر عين فرنسا؟؟؟ ـ في سفرته البحرية العارمة، التي أقتت على علم!! في فترة العزل الوهمي الأول؛ ( ۱٤ يوليوز الجمهوري ۱۹۹۹)۰۰، أي: بدون تلك الوقاية الإضافية؛ و الإجبارية!؛ التي خصه بها الحل النهائي نفسه!!! تحرزا من تلك القتلة بالذات؟؟ و التي كان الأمر فيها قد حسم بين فرنسا و القاعدة الإنقلابيية الخائنة في المغرب: (۱)۰۰ عام ۱۹۸٦!!؟ ليودع العالم أمام قوته الجرارة، من منصة فارعة، مطلة على حلم بلا حدود، يراود الكبرياء الأعمى عن نزوة عابرة للهوى، منطقتها لا تتسع لحزام أمني مهضوم الكشح في السروال!!؟
و صلاحياتي الأمنية أسمى و أرقى من أن تجاري لعبة تافهة، يبيت أزلامكم فيها من الليل يعوون بردا تحت سور المعهد الثقافي الفرنسي؛ حرصا على كتب انتشلت هناك من الزبالة؛ كما أنه لا بد لكم فيها من تسويق الأحاديث الملفقة، بكل الوسائل،ـ ليتحرك خطر شبحكم في واهمة رأي عام كل تركيزه فيما وراء البحار.. وهو تطلع معقول في بيئة مزموتة؛ مدعمة ضد الإنفجار؛ تغص بأملها المعقود في النوايا السيئة؛ـ الفرنسية المبدإ؛ـ التي تجردت من إنسانيتها لبلوغ غاية أعيت دونها الحيل؟ و لأنتم أحقر عندي من أن أرفع قلمي هذا؛ الوحيد على الأرض الناطق بلسان الواقع المحاصر بالأحقاد السامة راجمة العقل مرهق طاقتها المحدودة بنظرته الثاقبة؛ و لكن السكوت على المجرم إذا كان مبطنا،ـ كهيئتك!،ـ يقوي عنده المناعة ضد الشعور بمواطن عوراته في مجال العين المجردة... و إذا لم يكن حسنكم الثاني أخذ فيها فعلا من مأمنه، فليت شعري ما وزن ذلك الأمن في الحارجية، من جهازه المرعب، فائق الدقة!! سواء المعلن منه : من فئة "Formula 1"
المسابقة للسيارة الملكية ب" واله من قبيض الشد غيداق!؛ أو الصراصير المخفية: مطايا الجن؛ و

لا يحيق المكر السيئ إلا بأهله(فاطر "٤۳")
مصطفى بن صبيح: ( الصافات "۱٧٤-۱٧۸)۰

من أشد مني قوة ( فصلت "۱٤")۰ بتصرف

"۱": وزارة التعليم ـوزارة الخارجية ـ المالية ـ العدل ـ أنتم و صراصيركم ـ الوزير الأول ـ قوات ال
Gay
المسلحة الملكية۰
ONEP
و لو شئت لعددت أكثر۰۰۰۰

--------------------------------------------------------------------------------
Resend
Reply All
Forward
Delete
Move To

--------------------------------------------------------------------------------
Back top


--------------------------------------------------------------------------------
© 2015 1&1 Mail & Media Inc. All rights reserved.
سواء المعلن منه؛ من فئة الفورمولا ۱: المسابقة للسيارة الملكية المخرسنة بواله من قبيض الشد غيداق؛ أو الصراصير المخفية "مطايا الجن"۰۰۰
C. Tree
Mon, 29 Jun 2015 21:30 EDT
How to make friends and influence people - NOT
A very close, highly respectful friend who works for PWC in Casa submitted a holiday visa request, turned up to his appointment, was asked a few summary questions by an ageing man who didn't even bother to look at his papers. The guy disappeared with his passport for a few minutes and then came back and spat "It's a no for me" like some bad Simon Cowell impersonation. No reason given - and there was certainly no justification possible. DIsgraceful, shabby, arrogant treatment. And you wonder why people are wary of the US. Never mind, we'll go and spend our money elsewhere, where it's appreciated.

Post a comment on this page

We invite you to share your experiences with the American Embassy — obtaining visas and other services, locating the building, and so on. Your comments may be seen by the public, so please do not include private information.

Your name
Headline
Your message
Max 2000 characters
 

This web site is not operated by the Embassy and your comments and questions will not necessarily be seen by its staff. Please note that this is not a forum for broad debate about the foreign policy of the USA, and such topics will be deleted.