d'Autres missions du France en Maroc

» Agadir

» Casablanca

» Fès

» Marrakech

» Rabat
(le Consulat Général)

» Tangiers

Ambassades du France dans les pays voisins

» Algérie

» Égypte

» Libye

» Mauritanie

» Soudan

» Tunisie

Ambassades du France dans le monde entier

d'Autres ambassades et consulats a Rabat

France flag l'Ambassade du France en Rabat

AmbassadeurM. Jean-François THIBAULT
Adresse3 rue Sahnoun
Agdal
BP 602
Chellah
Rabat
Maroc
Téléphonelocal: (053) 768.9700
international: +212.53.768.9700
Faxlocal: (053) 768.9701
international: +212.53.768.9701
Site Webhttp://www.ambafrance-ma.org

» Puis-je visiter France sans visa?

Commentaires au sujet de cette l'Ambassade

Showing comments 1–10 of 221, newest first.
1 2 3 ... 21 22 23 > >>
musbens@gmx.fr
Fri, 5 Feb 2016 14:50 EST
À la recherche sans relâche de midi à 14 heure ...au bout de ses peines
لا يستحق اللقطاء المجرمون أمثالكم كلاما يبدأ بالقرآن؛ ولهذا سوف أحذف ما ورد منه في الأصل.!!
تطوان في 08/08/2013.
مصطفى بن صبيح
L 143789.
Tél: 0534259424
0654529007
إلى سفير الولايات المتحدة الحميركية
شرطي الزب
الموضوع: أف لكم من بعدي
أما بعد،
لن تحتاجوا لفهم هذه الرسالة إلى الذكاء الحميركي المركز: لن تحتاجوا إلى توصيل شعوركم و عاناتكم بالأشقر، و وضع المحشى والكيرنج تحتكم ، كما تفعلون مع موسكو في تلك الجاسوسية الهولويدية..
أما بعد
لم أزل أشعر بالملل والقنوط و اليأس و الإحباط في كل مرة أكون مجبرا على مراسلة بعثتكم الساقطة! و أقول هذا لما لم يكن عندي شك أن بلدك اللئيم،-الذي ورث اللؤم عن وطنه الأم،- كان دائما حاضرا، جنبا لجنب، مع حليفته المجرمة فرنسا عدوة الإنسانية، التي تبنت اللعبة اليهودية الشيطانية الخاسرة: و عليه فما صدر في حقهم،( أنظر رسالة الديوك و الفئران)، لاحق بكم كما هو لاحق بهم، على التمام و الكمال، في الآجال المحددة! و إلا فعليكم كما عليهم لعنة الله و الملائكة و الناس أجمعين: و هو الذي اخترتم تماشيا مع رغبتهم التي تصرفكم كيف شاءت؟؟
و إذا قلتم اليوم ماذا يقول هذا!؟ فهذا أمر طبيعي: لأن خنازركم السمينة، أعني المنغمسة في الذكاء، كل يعمل على شاكلته، و السابق فيها لا علاقة له باللاحق إلا على مستوى تلكما الشهوتين، ( البطن و الفرج)، و أما ما عدا ذلك فإنما هي أخبار ملفقة....
و أما سبب اليأس و الرغبة في الإنتحار ،- و لكن انتاحارا مليحا من laبرج إيفيلl القصدير المطلي سنويا،- راجع إلى كون العربي مجبول على فطرة بشرية ،آدمية النشأة!!! لن تنسجم أبدا مع مزاج فاسد، ينتسب، - بفخر علمي!!!؟_ إذا ذكرت المعادن، لسلالة ناشزة، لم يزل الفكر الإنساني عبر العصور، - حتى بعض مشايخكم أنتم اليوم،- يعدها نوعا من أنواع المسخ!! و لهذا لن تفي منشآتكم الضخمة، سواء الطائر منها أو العائم أو الراكب ردعه، حلى حمل عربي واحد إلى تلك الأرض اللعينة، محط اللقطاء، و المجرمين، و الآبقين عديمي الأصل، من كل الجهات، و الفرحين أكثر من اللزوم بعيشتهم الرغيدة، عالة على الآلة الموروثة! و إذا وجد بينكم عربوفنيون مشمعون فهم،- مبدئيا،- أراذلنا، و هم عندنا من حثالة البشر و سفلتهم و غوغائهم و أسقاطهم و رعاعهم و الوسخ الذين لا يقومون إلا على حرف. و أما من يدعي الإسلام فواجب عليه أن يفر بدينه من كل بلد خبث،( كالقارة الأميركية المنتهية صلاحيتها في الحل النهائي اليهودي الشيطاني)، و إلا فهو معدود في زمرة المؤلفة بطونهم على ما تيسر من الزبالة الحافلة عندكم بما لذ و طاب!!؟
و لم يزل حليفكم، المجرم الفرنسي، يعلمونه منذ نعومة أظافره أن الأميركي حمار و لو طار بالأجنحة في الفضاء من شدة الفرح بنفسه!!؟ حيث وجدوكم تعبدون اليهود طمعا في الجنة، و أما هم هم فيعبدونهم طمعا في جنة دنيوية فرنسوية عالمية!!!؟ لا غير... و الفرق كما ترون بضع درجات تحت الصفر، فضلوا بها أنفسهم عليكم؟ و طالما نحتت العرب أصنامها، من كل شيء، بدعوى التقرب أثناء العبادة. و طالما بال العربي، و استبول مطيته في الصحاري اليابسة، على كومة تراب، ليصنع بيده أي شكل يخاطبه! يمشي في نفس المعنى... ثم كانت مجرد فكرة جامدة، سرعان ما تبددت مع مع هبوب أولى نسمات الوحي.. و أما اليهودي فحجر جلمود، تحرك بأعجوبة في جماجمكم حتى صار له قدم السبق في قصة تطوركم النوعي، التي تبدأ في القرن الإفريقي بتطوان، و تنتهي بأعجوبة في البيت الأبيض، مع الرئيس الأسود من مواليد درب غلف بالدار البيضاء، و عرسه السيدة لوسي، من نفس الحي، التي فازت في قرعة الاوراق الخضراء و المسدس،- طبعا،- مثل خالتي في ن.ي.. و تنتهي أيضا في هوليود مع الفنانين الإسبان ٱكلوا الخنزير " پور كولو"، أبطال حلبة مصارعة البهائم البكماء.
و إذا عثرتم بقرد أو خنزير ، أو فأر، أو حمار، أو فرنسي في جنتكم الدنيوية التي تزعمون أنكم أحصيتم كل دابة فيها، فأولئكم حلفاؤكم اليهود. و أنا أقسم بالله أنني لم أدخل في الإحصاء!!! و إنما حجزتم منصبي المالي إلى لائحة أشباحكم "البدلاء"، لتتسق به أركان عالمكم الوهمي، الذي لا يساوي جناح بعوضة، و الذي يدور حول محور كرسي عمل شاغر يتسع لجميع البدلاء السعداء!؟ ... و سيظل شاغرا للأبد لتذوقوا حظكم من ضنك العيش، كما أذقتموه للمستضعفين في أرجاء الأرض، و سوف ترون حينئذ أين هو منها طبكم... و أين هي منها آلتكم..
مصطفى بن صبيح
ضعيف مضعف
mustapha bensbih. L.143789••• . إن أظن إلا ظنا!!۰m
Tue, 19 Jan 2016 08:37 EST
comment gagne -t-on la coupe du monde svp !!!!!
"هول السوق بو معزة"

مصطفى بن صبيح
رسالة للإختصاص
الموضوع: كأس العالم ۲۰۲۲
المرجع: رسالتي إلى الفيفا في صيف ۲۰۰۲،ـ عقب انتهاء كأس العالم،ـتحت إشراف سفارة سويسرا؛ بعنوان:" يا أسفا على الكرة!!!" ۰

أما بعد


جاءت العملية على صعيد الفيفا متأخرة جدا، و إن كانت قد ضربت في الصميم. غير أن الفساد ،ـ في علمي المتواضع،ـ أعمق من ذلك؛ و كما جاء في آخر الرسالة؛ المرجع أعلاه؛ فإنما عنيت أن الكرة قد خضعت، هي الأخرى، لبرنامج الحل النهائي؛"اليهودي الشيطاني" المدمر و لا يمكن أن ينتفع بها اليوم إلا المجرمون؛ مثل الفرنسيين رابحي كأس العالم 1998 بمعادلة وهمية تبدأ بملف ترشيحهم!!۰۰۰ و أشياعهم، و ذلك على حساب هذه اللعبة و جمالها. و كمثال حي لذلك أن يفوز بلد بدوي متخلف؛ـ لا أعرف مكانه في الخريطة؛ـ و هم عندنا في الحكم العربي الذي هبط من السماء الذين قيل فيهم: "الحفاة العراة، رعاء الشاة البهم المتطاولون في البنيان"؛ بتنظيم أكبر تظاهرة كروية في العالم؛ و الأعجب من ذلك هو أن هذا تأتى لها بين منافسين من الحجم الثقيل!؟؟: أي أن الوهم قد بلغ مداه الأقوى داخل تلك المأسسة. و إذا لم تتوقف هذه المهزلة، و تم لهم ذلك، فهذا يعني أن جهودكم كاذبة استعراضية تمثيلية؛ و أنكم إنما ظلمتم القوم و أن الفساد متمكن من مكانه و معشش في دفئه!! و أما ذلك البلد المنظم الضئيل المفرط الحرارة المجهري، اليهودي الصهيوني، مع ذلك، و أشباهه فيمكنهم توظيف دولاراتهم البترولية في شراء الفرق كما هو الشأن مع باريز التافهة الحقيرة؛ و بناء ناطحات التبان۰۰۰

نسخة جديدة مصححة للإطلاع
مصطفى بن صبيح
لا تستخقون اللفت


ويلمه كيلا بلا ثمن
Fouad
Wed, 13 Jan 2016 10:58 EST
Chauffeur vtc
Bonjour monsieur l'ambassadeur je suis chauffeur professionnel vtc 18 ans expérience à paris de double nationalité marocaine et française
Titulaire d'un permis B et permis vtc depuis maintenant 19 ans je dispose encore de tous mes points en dépit d'un kilométrage quotidien élevé. Je témoigne d'une solide expérience dans le domaine routier après avoir travaillé pendant 18 ans dans ce domaine
En vous remerciant par avance de l'attention que vous porterez à ma candidature, je vous prie de croire, Madame, Monsieur, en ma considération distinguée. Voici mon numéro 06 55 61 49 97 actuellement je réside à Rabat
mustapha bensbih. L.143789••• . إن أظن إلا ظنا!!۰m
Sun, 6 Dec 2015 11:16 EST
الزامــــــــل بوكم
كلوا و تمتعوا قليلا؛ إنكم مجرمون!!!۰ المرسلات: "٤٦"۰

مصطفى بن صبيح، المنصب المالي: ۳٧٧۳۰۳
C.N.I. : 143789
ملف ضد النظام الملكي المجرم؛ مع راعيته المجرمة فرنسا؛ في المحكمة الإدارية!۰

تطوان في: ۲۰۱٤#۲۱# مارس

إلى:
المديرية العامة للأمن؛ الإنقلابية؛ الخائنة؛ العميلة؛ اليهودية؛ الصهيونية؛ على غرار ملككم المعوق؛ الزاني في أمه و قاتل أبيه۰

الموضوع: هذا بلاغ!۰ (إبراهيم "٥٤")۰

ألا لعنة الله على الظالمين: الأعرف "٤۳-هود "۱۸"۰


أما بعد،
في فاتح يناير ۱۹۹۹؛ و في عجالة مفرطة؛ أرجعت من قنصلية ديجون!!؟۰
كان الرهان بالغ الأهمية! والعزل المخطط تنفيده،ـ بجرة قلم تجري ضد الساعة؟ كان هناك لا يتواءم مع أسس لعبة محكمة! قرنته بتعيين في الوزارة: - لإخراج الصلاحيات الأمنية من سباتها الغارق في حلم التعويضات اليومية؛ المكافئة عندهم على الإنسلاخ من الهوية؟! - و ليس خارج قبضة اليد؛ ...؟؟! ثم تأتي جرة قلم ناسخة؟ تسابق القدر،ـ هي الأخرى بقضائها المبرم،ـ !؟ و أعاد إلى الأسلاك: فاتح يناير ۲۰۰۰ ؛ بعدما أمضى اختفاء المنصب المالي: مهمة " الكرسي المفعل بشغوره!!؟۰" على طريقة العصي السحرية؟؟!۰
و لم أكن لأرتاح لتسوية،ـ كهذه!!ـ تزر وزر العزل؛ بتجاوزها الأعمى عن ملابسات شغار؛ بدون عازل يستر الفضيحة!؟ خاصة وأن الخارجية: "مكتب المصالح الفرنسية في الرباط ؛ على حساب مالية بو قبييب" في موقفها المتعنت من عدم تسليم القرار الرسمي!؟ بعدما أكد مكتب النزاعات فيه انتمائي لمصلحة الأمن؛ ( التابعة لمديرية الموظفين و تكوين الحراكة الكلبماسيين؛) ذات الصلة الأكيدة ب: حسنكم الثاني!!؟؛ و لا ينبغي أن يخفى هذا المعنى الأكاديمي على ذوي السبق في مؤسستكم الخائنة ؛ الوفية لمكانها بباب الماخور الثقافي الفرنسي... و لما فهمت: أعطيت الملف للمحامي؛ ذ. رشيد بنعبد الرحمن؛ ـ هيئة الرباط،ـ ( فاتح فبراير ۲۰۰۱)۰۰ رغم أن الأجرة وقتها كانت تجري في مهب تلك الرياح!!؟۰
و يبدو أن التوقيف، و الطرد، و العزل؛ مراجع عقائدية في شرع رحلة سرية المعالم؟؟ لا ترقب في مؤمن إلا ولا ذمة،إذا تعلق الأمر بتخفيف الطريق من عبء الواقع!!؟ و هكذا، و بلمسات سلفية تربط الحاضر بأصوله العريقة في السقم، طردت عام "۱۹۸۲" ، خمسة عشر يوما من الدراسة! لأسباب تبقى مجهولة؟؟ بدون مجلس تأديبي!! ( مثل الخارجية) ۰! بل و ضد مبادئه الأساسية، التي تنزه تلميذا حصل على لوحة الشرف من بعيد!؟ ... ثم من كلية العلوم؛(۱۹۸۹)۰۰ في إجماع غير مسبوق!! جعلكم سواسية " كأسنان الحمار " ؛ أثار هذه المرة حساسيات الحل النهائي؛ "اليهودي الشيطاني"؛ المطلع على الأهداف المتنكرة في تضاريس الساحة، من خلال الصعداء المضطربة في أفق المطلوب؛ خارج مستنقع الطالب: ليضع بذلك حدا لمرحلة الإنتماء الإجباري؛ـ المعبر عنه بحمل بطاقة التعريف؛ـ بالشروع ؛ـ من غير انتظار!!؛ـ في مرحلة الخار جية؛ التي تعوض إجبارية الإنتماء بإجبارية أخرى؟؟؟ لن أبين طبيعتها: لأسباب أمنية۰۰۰ على أن هذه النقلة النوعية، تعني في لغة الحل النهائي " اليهودي الشيطاني" الذي يعتنقه النظام " شرعة و منهاجا!! " أن الإ نقلاب المنشود غير صالح لكم!!!۰
والعجيب هو أن الشكل لم يستقم بعد عند المحكمة الإدارية؛ رغم أن التوقيعات تفقؤ عين الصواب بجرأتها على الورق؟! ولهذا كان من الأشبه تعليق مصير قضية عادلة، بسلبيات مشروع أعمى؛ معاق بجمود عقاربه خارج الساعة؛ يريد اليوم بسط نفوذه الرجعي -؛ المعتد بجوار الشيطان!: و هو نفسه الذي عصمهم من دخول المحكمة قبل " ۲۰۱۲" ؛ و ليس أي تقصير من جهتي!!- . على مصداقية الملف المتجددة؛ بالإلتفاف على مادة القانون العالمي المثبت لحقوقه المشروعة؛ و ذلك لتبرير إجراءات اليد المجرمة؛ العابثة في الخفاء!؛ و المتهمة بالشطط في مسألة العزل... و لن أرجع إلى عزل "۲۰۰٧"؛ ( مع نفس المحامي؛) لأنها في الأخير ليست سيرة ذاتية؛ و لكن خبرة أمنية فوق العادة!۰
و لست هنا أحاول إقناع مؤسسة إجرامية عميلة؛ تدور في فلك الحبل المألف بين عنقك و باب السفارة الفرنسية؛ و لكن أتهمكم في المقام الأول بغض الطرف في ظهر الأمر الواقع، المتميز بعلو كعبه في حلبة الصراع على البقاء؛ لإسباغ الظل الوارف على مسيرة انقلابية تنجرف على قدم و ساق في غيبوبة ضميرها الميت، المطالب بأعلى صوته بضرورة الرجوع إلى المنطلق الفاسد؛ الفرنسي النزعة؛ـ لإخراج القدرات الحية هازمة الأحلام بحظوظها الثابتة في المرتبات الآمنة؛ من السباق؟ و ذلك لبناء مستقبلها السيار في فسحة الكراسي الخاوية،ـ على هواها!ـ المعشش في كنيف الجمهورية الفرنسية " الوهمية"؛ قاتلة ميطران!!! في نفس السياق... و هي باختصار رحلة وزيركم الخائن، الذي أفنى حياته لينتهي به المطاف على حافة قبر ضم حسنكم الثاني ينضح حياة في كفنه؛ بعدما أثبتته الشعوذة!؟ ؛ـ لتقر عين فرنسا؟؟؟ ـ في سفرته البحرية العارمة، التي أقتت على علم!! في فترة العزل الوهمي الأول؛ ( ۱٤ يوليوز الجمهوري ۱۹۹۹)۰۰، أي: بدون تلك الوقاية الإضافية؛ و الإجبارية!؛ التي خصه بها الحل النهائي نفسه!!! تحرزا من تلك القتلة بالذات؟؟ و التي كان الأمر فيها قد حسم بين فرنسا و القاعدة الإنقلابيية الخائنة في المغرب: (۱)۰۰ عام ۱۹۸٦!!؟ ليودع العالم أمام قوته الجرارة، من منصة فارعة، مطلة على حلم بلا حدود، يراود الكبرياء الأعمى عن نزوة عابرة للهوى، منطقتها لا تتسع لحزام أمني مهضوم الكشح في السروال!!؟
و صلاحياتي الأمنية أسمى و أرقى من أن تجاري لعبة تافهة، يبيت أزلامكم فيها من الليل يعوون بردا تحت سور المعهد الثقافي الفرنسي؛ حرصا على كتب انتشلت هناك من الزبالة؛ كما أنه لا بد لكم فيها من تسويق الأحاديث الملفقة، بكل الوسائل،ـ ليتحرك خطر شبحكم في واهمة رأي عام كل تركيزه فيما وراء البحار.. وهو تطلع معقول في بيئة مزموتة؛ مدعمة ضد الإنفجار؛ تغص بأملها المعقود في النوايا السيئة؛ـ الفرنسية المبدإ؛ـ التي تجردت من إنسانيتها لبلوغ غاية أعيت دونها الحيل؟ و لأنتم أحقر عندي من أن أرفع قلمي هذا؛ الوحيد على الأرض الناطق بلسان الواقع المحاصر بالأحقاد السامة راجمة العقل مرهق طاقتها المحدودة بنظرته الثاقبة؛ و لكن السكوت على المجرم إذا كان مبطنا،ـ كهيئتك!،ـ يقوي عنده المناعة ضد الشعور بمواطن عوراته في مجال العين المجردة... و إذا لم يكن حسنكم الثاني أخذ فيها فعلا من مأمنه، فليت شعري ما وزن ذلك الأمن في الحارجية، من جهازه المرعب، فائق الدقة!! سواء المعلن منه : من فئة "Formula 1"
المسابقة للسيارة الملكية ب" واله من قبيض الشد غيداق!؛ أو الصراصير المخفية: مطايا الجن؛ و

لا يحيق المكر السيئ إلا بأهله(فاطر "٤۳")
مصطفى بن صبيح: ( الصافات "۱٧٤-۱٧۸)۰

من أشد مني قوة ( فصلت "۱٤")۰ بتصرف

"۱": وزارة التعليم ـوزارة الخارجية ـ المالية ـ العدل ـ أنتم و صراصيركم ـ الوزير الأول ـ قوات ال
Gay
المسلحة الملكية۰
ONEP
و لو شئت لعددت أكثر۰۰۰۰

--------------------------------------------------------------------------------
Renvoyer
Répondre à tous
Transférer


كلوا و تمتعوا قليلا؛ إنكم مجرمون!!!۰ المرسلات: "٤٦"۰

مصطفى بن صبيح، المنصب المالي: ۳٧٧۳۰۳
C.N.I. : 143789
ملف ضد النظام الملكي المجرم؛ مع راعيته المجرمة فرنسا؛ في المحكمة الإدارية!۰

تطوان في: ۲۰۱٤#۲۱# مارس

إلى:
المديرية العامة للأمن؛ الإنقلابية؛ الخائنة؛ العميلة؛ اليهودية؛ الصهيونية؛ على غرار ملككم المعوق؛ الزاني في أمه و قاتل أبيه۰

الموضوع: هذا بلاغ!۰ (إبراهيم "٥٤")۰

ألا لعنة الله على الظالمين: الأعرف "٤۳-هود "۱۸"۰


أما بعد،
في فاتح يناير ۱۹۹۹؛ و في عجالة مفرطة؛ أرجعت من قنصلية ديجون!!؟۰
كان الرهان بالغ الأهمية! والعزل المخطط تنفيده،ـ بجرة قلم تجري ضد الساعة؟ كان هناك لا يتواءم مع أسس لعبة محكمة! قرنته بتعيين في الوزارة: - لإخراج الصلاحيات الأمنية من سباتها الغارق في حلم التعويضات اليومية؛ المكافئة عندهم على الإنسلاخ من الهوية؟! - و ليس خارج قبضة اليد؛ ...؟؟! ثم تأتي جرة قلم ناسخة؟ تسابق القدر،ـ هي الأخرى بقضائها المبرم،ـ !؟ و أعاد إلى الأسلاك: فاتح يناير ۲۰۰۰ ؛ بعدما أمضى اختفاء المنصب المالي: مهمة " الكرسي المفعل بشغوره!!؟۰" على طريقة العصي السحرية؟؟!۰
و لم أكن لأرتاح لتسوية،ـ كهذه!!ـ تزر وزر العزل؛ بتجاوزها الأعمى عن ملابسات شغار؛ بدون عازل يستر الفضيحة!؟ خاصة وأن الخارجية: "مكتب المصالح الفرنسية في الرباط ؛ على حساب مالية بو قبييب" في موقفها المتعنت من عدم تسليم القرار الرسمي!؟ بعدما أكد مكتب النزاعات فيه انتمائي لمصلحة الأمن؛ ( التابعة لمديرية الموظفين و تكوين الحراكة الكلبماسيين؛) ذات الصلة الأكيدة ب: حسنكم الثاني!!؟؛ و لا ينبغي أن يخفى هذا المعنى الأكاديمي على ذوي السبق في مؤسستكم الخائنة ؛ الوفية لمكانها بباب الماخور الثقافي الفرنسي... و لما فهمت: أعطيت الملف للمحامي؛ ذ. رشيد بنعبد الرحمن؛ ـ هيئة الرباط،ـ ( فاتح فبراير ۲۰۰۱)۰۰ رغم أن الأجرة وقتها كانت تجري في مهب تلك الرياح!!؟۰
و يبدو أن التوقيف، و الطرد، و العزل؛ مراجع عقائدية في شرع رحلة سرية المعالم؟؟ لا ترقب في مؤمن إلا ولا ذمة،إذا تعلق الأمر بتخفيف الطريق من عبء الواقع!!؟ و هكذا، و بلمسات سلفية تربط الحاضر بأصوله العريقة في السقم، طردت عام "۱۹۸۲" ، خمسة عشر يوما من الدراسة! لأسباب تبقى مجهولة؟؟ بدون مجلس تأديبي!! ( مثل الخارجية) ۰! بل و ضد مبادئه الأساسية، التي تنزه تلميذا حصل على لوحة الشرف من بعيد!؟ ... ثم من كلية العلوم؛(۱۹۸۹)۰۰ في إجماع غير مسبوق!! جعلكم سواسية " كأسنان الحمار " ؛ أثار هذه المرة حساسيات الحل النهائي؛ "اليهودي الشيطاني"؛ المطلع على الأهداف المتنكرة في تضاريس الساحة، من خلال الصعداء المضطربة في أفق المطلوب؛ خارج مستنقع الطالب: ليضع بذلك حدا لمرحلة الإنتماء الإجباري؛ـ المعبر عنه بحمل بطاقة التعريف؛ـ بالشروع ؛ـ من غير انتظار!!؛ـ في مرحلة الخار جية؛ التي تعوض إجبارية الإنتماء بإجبارية أخرى؟؟؟ لن أبين طبيعتها: لأسباب أمنية۰۰۰ على أن هذه النقلة النوعية، تعني في لغة الحل النهائي " اليهودي الشيطاني" الذي يعتنقه النظام " شرعة و منهاجا!! " أن الإ نقلاب المنشود غير صالح لكم!!!۰
والعجيب هو أن الشكل لم يستقم بعد عند المحكمة الإدارية؛ رغم أن التوقيعات تفقؤ عين الصواب بجرأتها على الورق؟! ولهذا كان من الأشبه تعليق مصير قضية عادلة، بسلبيات مشروع أعمى؛ معاق بجمود عقاربه خارج الساعة؛ يريد اليوم بسط نفوذه الرجعي -؛ المعتد بجوار الشيطان!: و هو نفسه الذي عصمهم من دخول المحكمة قبل " ۲۰۱۲" ؛ و ليس أي تقصير من جهتي!!- . على مصداقية الملف المتجددة؛ بالإلتفاف على مادة القانون العالمي المثبت لحقوقه المشروعة؛ و ذلك لتبرير إجراءات اليد المجرمة؛ العابثة في الخفاء!؛ و المتهمة بالشطط في مسألة العزل... و لن أرجع إلى عزل "۲۰۰٧"؛ ( مع نفس المحامي؛) لأنها في الأخير ليست سيرة ذاتية؛ و لكن خبرة أمنية فوق العادة!۰
و لست هنا أحاول إقناع مؤسسة إجرامية عميلة؛ تدور في فلك الحبل المألف بين عنقك و باب السفارة الفرنسية؛ و لكن أتهمكم في المقام الأول بغض الطرف في ظهر الأمر الواقع، المتميز بعلو كعبه في حلبة الصراع على البقاء؛ لإسباغ الظل الوارف على مسيرة انقلابية تنجرف على قدم و ساق في غيبوبة ضميرها الميت، المطالب بأعلى صوته بضرورة الرجوع إلى المنطلق الفاسد؛ الفرنسي النزعة؛ـ لإخراج القدرات الحية هازمة الأحلام بحظوظها الثابتة في المرتبات الآمنة؛ من السباق؟ و ذلك لبناء مستقبلها السيار في فسحة الكراسي الخاوية،ـ على هواها!ـ المعشش في كنيف الجمهورية الفرنسية " الوهمية"؛ قاتلة ميطران!!! في نفس السياق... و هي باختصار رحلة وزيركم الخائن، الذي أفنى حياته لينتهي به المطاف على حافة قبر ضم حسنكم الثاني ينضح حياة في كفنه؛ بعدما أثبتته الشعوذة!؟ ؛ـ لتقر عين فرنسا؟؟؟ ـ في سفرته البحرية العارمة، التي أقتت على علم!! في فترة العزل الوهمي الأول؛ ( ۱٤ يوليوز الجمهوري ۱۹۹۹)۰۰، أي: بدون تلك الوقاية الإضافية؛ و الإجبارية!؛ التي خصه بها الحل النهائي نفسه!!! تحرزا من تلك القتلة بالذات؟؟ و التي كان الأمر فيها قد حسم بين فرنسا و القاعدة الإنقلابيية الخائنة في المغرب: (۱)۰۰ عام ۱۹۸٦!!؟ ليودع العالم أمام قوته الجرارة، من منصة فارعة، مطلة على حلم بلا حدود، يراود الكبرياء الأعمى عن نزوة عابرة للهوى، منطقتها لا تتسع لحزام أمني مهضوم الكشح في السروال!!؟
و صلاحياتي الأمنية أسمى و أرقى من أن تجاري لعبة تافهة، يبيت أزلامكم فيها من الليل يعوون بردا تحت سور المعهد الثقافي الفرنسي؛ حرصا على كتب انتشلت هناك من الزبالة؛ كما أنه لا بد لكم فيها من تسويق الأحاديث الملفقة، بكل الوسائل،ـ ليتحرك خطر شبحكم في واهمة رأي عام كل تركيزه فيما وراء البحار.. وهو تطلع معقول في بيئة مزموتة؛ مدعمة ضد الإنفجار؛ تغص بأملها المعقود في النوايا السيئة؛ـ الفرنسية المبدإ؛ـ التي تجردت من إنسانيتها لبلوغ غاية أعيت دونها الحيل؟ و لأنتم أحقر عندي من أن أرفع قلمي هذا؛ الوحيد على الأرض الناطق بلسان الواقع المحاصر بالأحقاد السامة راجمة العقل مرهق طاقتها المحدودة بنظرته الثاقبة؛ و لكن السكوت على المجرم إذا كان مبطنا،ـ كهيئتك!،ـ يقوي عنده المناعة ضد الشعور بمواطن عوراته في مجال العين المجردة... و إذا لم يكن حسنكم الثاني أخذ فيها فعلا من مأمنه، فليت شعري ما وزن ذلك الأمن في الحارجية، من جهازه المرعب، فائق الدقة!! سواء المعلن منه : من فئة "Formula 1"
المسابقة للسيارة الملكية ب" واله من قبيض الشد غيداق!؛ أو الصراصير المخفية: مطايا الجن؛ و

لا يحيق المكر السيئ إلا بأهله(فاطر "٤۳")
مصطفى بن صبيح: ( الصافات "۱٧٤-۱٧۸)۰

من أشد مني قوة ( فصلت "۱٤")۰ بتصرف

"۱": وزارة التعليم ـوزارة الخارجية ـ المالية ـ العدل ـ أنتم و صراصيركم ـ الوزير الأول ـ قوات ال
Gay
المسلحة الملكية۰
ONEP
و لو شئت لعددت أكثر۰۰۰۰

--------------------------------------------------------------------------------
Renvoyer
Répondre à tous
Transférer
سواء المعلن منه؛ من فئة الفورمولا ۱: المسابقة للسيارة الملكية المخرسنة بواله من قبيض الشد غيداق؛ أو الصراصير المخفية "مطايا الجن"۰۰۰
bensbih L 143789
Mon, 28 Sep 2015 10:48 EDT
Un bon tour qui passe le temps de vie à trépas
و من بديع الجور ما بيننا%%حربك من ألقى إليك السلم!۰
أبو العلاء المعري۰

لا حظ في الدنيا لعالي همة$$و الوحش أفضل صيدها الأعيار
أبو العلاء المعري۰

يا ملوك البلاد! فزتم بنساء العمر%و الجور شأنكم في النساء
مالكم لا ترون طرق المعالي؟%فقد يزور الهيجاء زير نساء

يرتجي الناس أن يقوم إمام%ناطق في الكتيبة الخرساء
كذب الظن!لا إمام سوى%العقل مشيرا في صبحه و المساء
فإذا ما أطعته جلب ال%رحمة عند المسير و الإرساء
إنما هذه المذاهب أس%باب لجلب الدنيا إلى الرأساء
غرض القوم متعة؛ لا يرقو %ن لدمع الشماء و الخنساء
فانفرد ما استطعت؛ فالقائل الصا%دق يضحي ثقيلا على الجلساء
أبو العلاء المعري۰

إن يرتفع بشر عليك ، فكم غدا %% علم بتابع فتنة مربوءا
مهلا!!؟ أمن وبئ فررت؟%% و هل ترى في الدهر إلا منزلا موبوءا!?!۰
أبو العلاء المعري۰


من رام أن يلزم الأشياء واجبها%فإنه ببقاء ليس ينتفع
أرضي انتباهي بما لم يرضه حلمي%قدما؛ و أدفع أوقاتي فتندفع؟
و خف بالجهل أقوام، فبلغهم%منازلا بسناء العز تلتفع!!۰
أما رأيت جبال الأرض لازمة%قرارها؛ وغبار الأرض يرتفع؟
أبو العلاء المعري۰

أرى زمنا نوكاه أسعد أهله#ولكنما يشقى به كل عاقل
مشت فوقه رجلاه و الرأس تحته#فكب الأعالي بارتفاع الأسافل

وجدت نفس الحر تجعل كفه$$صفرا!؟و تلزمه بما لم يلزم
أبو العلاء المعري۰
bensbih
Thu, 24 Sep 2015 08:05 EDT
la guerre du mouton
اندلعت الحرب الأهلية؛ صباح يوم۱۰ ذي الحجة:الموافق۲۰۱٥ في باريز و ن۰ي۰؛ في المغرب، بعد ليلة سعيدة بات خلالها أطراف النزاع: الجردان(حيوان ناري؛ من سلالة مسخ اليهود)؛ يطعمون الأكباش: حيوان جميل۰
و جاءت الفتنة من قبل الجردان أولاد القحب؛ الذين لما رأوا الأكباش قلعوا أنيابهم، و قلموا أظفارهم ، و لبسوا الصوف في زهد كبشماسي؛ اتفقوا مع ملكهم الذي حصل أخيرا، على بطاقة تعريف تطاونية؛ تسمح له نيك أمه فوق تخت أبيه المفقود منذ ۱٤ يوليوز الجمهوري۹۹ قبل أو بعد الألفية: على حد سواء؟
و ذلك لأن الوقت يجري و يحطم الأرقام حسب دورة المونديالات و الألعاب الأولمبية؛ أقول: و باتوا ليلتهم يسمنونهم بتبن السفراء الممتاز؛ و الحارشة؛ و البغرير؛ و في نفس الوقت اخترطوا سكاكينهم ، و شحذوها لهم في الحجر الملس؛ و صلوا أمامهم بسرعة؛ ثم غدروا بهم و علوهم بتلك السكاكين؛ محدثين فيهم مقتلة عظيمة؛ هي الأعنف بعد الحرب العالميية الثانية؛ بين الروس و الميريكان۰ و التي انتصر فيها الفرنسيون. إلا أن وسائل الإعلام لم تهتم بهذه المسألة التي تسلط علامات ؟؟؟!! حول إقامة ملك الجردان السرية في تطوان؛ آمنا بين ظهراني حراكته و أوباشه الأوفياء المنعمين!!؟الأمازيغ البربر الوحوش؛ كلاب الرفقة الفرنسيين. و أكتفي بهذا القدر: حسب طاقة الجهاز ؛ و يا ملك الجردان

يا ابن الزنا، يا ابن الزنا؛ يا ابن الزنا$$والحمد لله العلي الأكبر
bensbih
Mon, 14 Sep 2015 08:38 EDT
satanic
إن يدعون من دونه إلا إناثا!؟
و إن يدعون إلا شيطانا مريدا
لعنه الله!!۰



و قال: لأتخذن من عبادك نصيبا مفروضا!!۰
و لأضلنهم!؟
و لأمنينهم!؟
و لآمرنهم فليبتكن آذان الأنعام!!!۰
و لآمرنهم فليغيرن خلق الله!!؟
Tatouages??
Percing des organes???
Changement climatique!!!
و قال الشيطان لما قضي الأمر: ـ"إن الله وعدكم وعد الحق؛ و وعدتكم فأخلفتكم!!۰
و ما كان لي عليكم من سلطان إلا أن دعوتكم فاستجبتم لي!!؟۰
فلا تلوموني؛ ولوموا أنفسكم!!!۰
ما أنا بمصرخكم و ما أنتم بمصرخي!!!۰
إني كفرت بما أشركتموني من قبل؟؟!."-۰

ألم أعهد إليكم يا بني آدم ألا تعبدوا الشيطان ؟
إنه لكم عدو مبين!!!۰
و أن اعبدوني!۰
هذا صراط مستقيم۰۰۰
musbens@gmx.fr
Thu, 13 Aug 2015 01:10 EDT
échec et mât
À: webmaster-Rabat@state.gov
Sujet: les français, une épidémie qui contamine l' humanité!!!
S' il y a dans ce monde un criminel sans frontières, ennemi de dieu et de l' humanité, hypocrite et ingrat, c' est sans aucun doute le français. Là où il est, il constitue aujourd'hui un danger satanique contre la paix et la stabilité des gens et des Biens. Pour faire prévaloir les intérêts éphémères de son paradis terrien , il.a noue un Pacte sans retour avec le diable: le coût est cher! Il doivent tuer leur dernier président, Mitterrand, pour mettre fin à l' histoire de leur république mensongère.. Diana, la princesse, dans le cadre de la coopération bilatérale avec les britanniques dans le même projet, et Hassan 2, l' imam de la solution finale, qui est dans leur sciences la solution efficace pour mettre le rêve dans le compte bancaire: le but doit être atteint coûte que coûte!!? Je n' aurais jamais dis ça si mois même je n' été pas manipulé de la plus pire des manières, sans les avoir touché ni de proche ni de loin ???
Tuez le français, Sal juif, là où il se trouve, sans pitié ni regard, ni réservés, sans discrimination d' âge ni de sexe, à la porte des écoles, dans leurs marchés, lieux de culte, de la façon la plus simple, la,plus efficace, la plus dure, la moins cher, sans planifier c'est la plus sûr , et c'est afin de minimiser dans le future,les dégâts dû à leur existence sur la terre aujourd'hui!
Lorsque le criminel Sal race juive parle de droit c' est sûr qu' il y a quelque chose de tordue! Et la Loi dans leur culture universelle c' est celle qui servira à nous froisser dans l' ombre: méfiez vous de la Sal race comme de la Pest!!!
Reconnaître le français, Sal juifs, est déjà une sentence de mort déclarée contre l' espèce humaine...

Le Bensbih engagé dans l' hostilité, sans frontière, du bleuroi au poison passe par tout..
Renvoyer
El ouafi bouchaib
Wed, 12 Aug 2015 13:56 EDT
Poste de chauffeur à l'ambassade
Monsieur l'ambassadeur, je vous remercie d'avoir accepter ma demande pour accéder à vos bureaux, avec mes souhaits les plus distingués. Je suis marocain, marié, je possède un permis de confiance, plus une bonne expérience dans le domaine. Merci d'avance... GSM 0661792168
bensbih Mustapha
Mon, 10 Aug 2015 11:02 EDT
Ha! les Sal juifs pourris.
لا يغرن تقلب الذين كفروا في البلاد!: (آل عمران"۱۹٦)۰
مصطفى بن صبيح
ب۰ت۰و۰: ل ۱٤۳٧۸۹ْ
تطوان في: ۲۰۱۳#۰۸#۰۸#
إلى : سفير الديوك؛ لدى الجردان


الموضوع: احتفظتم باللعنة!؟!!۰

إن ما توعدون لآت

أما بعد


قبل كل شيء، أنبهكم إلى أنني لست طامعا في ردكم!!و لكن فقط أحاول ربط الإتصال بينكم و بين قساوة الجدار الوهمي الذي يقف في وجهكم، تاركا صلفكم الأعمى مزجر الكلب من المتنفس الأخير الذي كان قد يعود بعدوتكم العائمة إلى أرض الواقع؟ بعدما داعب أحلامكم السخيفة بخرافة جنة الدنيا الممتنعة بأوراقها، و صناديقها السحرية، و دائرة نجومها الذهبية اللامعة۰۰۰
كما لا يخفى علي مكانكم،ـأنتم الذين تطبلون لمنصب الشغل و تزمرون،ـ من اللعبة الحقيرة، التي حصنت نفسها بالفراغ الذي خلفه كرسي عمل شاغر، أطلق العنان لتطلعات هستيرية بعيدة المهوى، عطلت ركبكم ألى أجل غير مسمى؟ تريد الإنفتاح على العالم بواسطة خشبها المسندة المعاقة بفكرها التافه، تحت وابل من التأثيرات الجانبية المكثفة، لعلها ترمم ملامح الصورة السمجة؟!۰۰۰
في حين كانت عودتي إلى البلد نقطة عبور إجبارية؟!! تولي ظهرها نهائيا !لوجهة أبت إلا طرق باب المستحيل؟تلبية لنداء الإنتماء الحقيقي، الذي رسم خريطته الإنسانية خارج حدود المكان والزمان؛ لتبلغ كلمة الفصل النهائية ذروتها عند جاذبية الفطرة!: الغنية عن التعريف...من أجل كل هذا؛ ونظرا للشلل العام الذ يكبل حراك جمهوريتكم الوهمية البائدة؛ الخاضعة لبرنامج الحل النهائي اليهودي الشيطاني المجرم؛ الذي أمكن شبحه المريب من سويداء القلوب العمياء؛ أجدني مجبرا،ـ من جانب واحد!،ـ على تقييم حجم الأضرار المادية،ـ دون المعنوية"۱"،ـ التي تعرضت لها نتيجة إبعادي من العمل؛ بسبب خطتكم الإجرلمية مع كلابكم الملكية و عملائكم،، ـ هنا،ـ بصفتكم كمستعمر يستعمر أمثاله من الأوغاد!! في

؛ احتفظنم باللعنة!و مع شركة أمنديس فييوليا الفرنسية اللئيمة المنحطة المفلسة!! مجمع القحب المحجبات والقوادة الملتزمة باللحية؛ بسبب لعبة العداد الإرهابية! التي أقلقت راحتي!!! و استنزفت رصيدي البنكي، ـ عمدا!!؟۰ـ و أدت في النهاية إلى إخراجي من تلك الدار؛ـ بمساعدة السلطات المحلية اللاهثة من فرط الحر بباب المعهد الثقافي الفرنسي،ـ و لا يزال مخنثكم الحلقي اليهودي يلعب بلا حدود!!؟ في: احتفظتم باللعنة، طبعا.

.

و لا يغيب عني أن مثل هذا لن يستفيد منه إلا من انماث كيانه في ملة الأشباح "اليهودية الشيطانية"المريضة القلب!!ولكن ،ـ على الأقل،ـ بإصدار أحكامي العربية؛ النافذة في الأرض!! المسموعة في السماء ،ـ بدون حجاب!!!،ـ أكون قد انتقمت من ضمير إجرامي يحمل لواء الغدر! وعلى غرار قفصه الجغرافي الضيق مشوه الضلوع؛ ومذيل بطابع النجمة السداسية المضلة؛ التي أرهقت ظلمة أبصاركم بوسوسة أحلامها الكاذبة!؟
كما سينخذل تربصكم المستمر،ـأمام أخذة بالناصية هذه المرة! لن ترى في جمود ردة فعلكم الدنيئة،ـ هذه!ـ إلا عجزا ماديا في المبدئ؟ و لم لا؟؟أفتح دونكم مهلة لا تعوض!! لأداء دينكم المادي،ـ دون المعنوي"۱"،ـ صامتا، هنا!!، من قريب؛ كيما تجدوه سائلا نا طقا في الدرك الأسفل من النار! الذي أعد للمجرمين الزرق ،ـأمثالكم!!،ـ بدون حساب و لا تأشيرة۰۰۰و إن كان عندكم أفضل من هذا، فالعرض ينتهي،ـ في جميع الحالات؟ـ شهرا بعد تاريخ الرسالة، أعلاه، بعد ذلك لن يقبل منكم صرف و لا عدل، و عليكم لعنة الله و الملائكة؛ و الناس أجمعين: و هو الذي ارتاحت له عريكتكم!!؟
فالكافر يرى مستوى معيشته صراعا دنيويا مقدسا؛ تنتهك في سبيله كل المقدسات؟؟ حتى تلك التي يشهد العالم على أنه يعض عليها بالنواجد!!؟ كما أنه يسيل لعابه على الدوام؟ مهما تواضع بجنبه سقف القيمة الإنسانية المكافحة من أجل لقمة العيش؟ لأنها في النهاية كانت،ـ بخفة ظلها،ـ لا تمنع الهنتين ؛ بين لحييه و فخذيه؛ من أن تسبرا غورهما أمام بركان الشهوة المجنونة التي تخامر خياله النشط! لينكمش في جلدته خائب الظن؛ خاسيا؛ يموت كمدا في غيظه.. و من ثم، كانت انفعالاتكم المنغصة عملة صعبة؛ وجدتموها سارية المفعول!؟ إذ كانت تصفي،ـ بسهولة نفاقها في بلد القيم الساقطة،ـ حساباتكم الدفينة مع ذوقها المهذب، الذي يبقي مارد لذتكم الأزرق يلهث، في المنسئ، على الدوام۰۰
و العجيب هو أنني مذ كنت لم أزل أخف شيء مؤونة على الأرض! ولن أزال كذلك أقل تكلفة رغم أن ااضربات الموجعة التي تلقيت،ـ بتدبيركم الجبان!ـ منذ الطفولة الأولى؟؟! تشي اليوم بأنني كنت دائما في حنديرة
العين الزرقاء المنخسفة؛ التي أرغمها سياق الأحداث في عالم بات يرفض الواقع رفضا!!؟على خلع العذار لفضح النزعة العدوانية المتأصلة في صلب دائرة السوء المأفونة، التي نصبت أهواءها إلها يستضعف من يشاء؟؟؟لتتسع جنتها السوقية المشتركة لنزوة بهيمية،ـ على مرأى و مسمع؟؟!ـ آمنة الطمث؟ يؤخذ فيها بالساق على قدم من المساوات۰۰ و لو شئت لقلت؛ـ بصفتي : كمستضعف ، كئيب"۲"، قمه، مهزول، ملتصق المعى، عدو لليهود! يرى العيش بالقناعات الراسخة ؛ تحت سقف الفقر؛ ألين من غطاءاتكم الإجتماعية المتآكلة؛ التي تجاوزها سياق الأحداث اليوم من بعيد!! و إنما تنعش معنويات مدخولة، تتعلق بالهوى و طول الأمل،ـ لقلت: أنكم إنما أتيتم من جهة اغتراركم و فرحكم بعلمكم و صناديقكم ذات القعر الوهمي؟ فاتحين على أنفسكم حربا ليست كالحرب!!؟ذميمة وبيئة؛ لن تقوم لها ؛ـ و الله؛ـ حساباتكم و لا مقاييسكم، ولا مفاهيمكم الإنسية الكلاسبكية!!؟ و أ تفهم من جهتي تنكركم أمام حقائق باتت اليوم أكثر من ملموسة!!! وهي عندنا من المنقول؛ وليست من اختراع العقل في شيء؟؟ و ذلك لأن غلوكم في ميدان الباطل و البهتان لم يترك لكم مجالا أفسح من الجري في دوامة ترهات فارغة؛ تمانعون بها جبهة الظنون الصريحة، التي تساور اليقين بخطورة تحدياتها المعظلة!!؟ مسلطين فيما بين ذلك كل الأضواء على مشاهد العورة المكشوفة و الموصوفة، ليستأنس رأيكم العام الأفيل بحلاوة جنته الدنيوية المنتنة؛ تماما كما تفعل النعامة إذا أحدق بها الخطر،ـ على حد زعمهم؟!ـ تدخل رأسها في الرمال الساخنة؛ ظنا منها أن ذلك يبقيها في مأمن؟!! و هذا كلام لا يفهمه الحمير،ـأمثالكم!ـ الذين يسمون لعبة الفأر و السنور التي انجحر ت لها مروأتكم، عمل الذكاء و المخابرات، و أيضا و أيضا... لمحاربة الإسلام!!؟ معللين بذلك،ـ ليس إلا،ـ ليستمر ضخ الميزانيات الضخمة التي تشبع الشهوتين الآنفتي الذكر؛ عند فئة الخنازير السمينة؛ المشتغلين في الذكاء؟؟؟ في حين لسنا نرى اليوم فيما نجد على سطح الأرض إلا تداعيات الحل النهائي "اليهودي الشيطاني"، و لا يتحاشى الخوض فيه إلا من أترز الرعب لسانه، و أيقن أن " ولات حين مناص!": ـ ص"۳"ـ ؛ و يقابله ،ـ بثقة وحجة! ـ الحل المضاد؛ و هو الحل العربي؛ و هو الحكم العربي الذي هبط من السماء؛ و به أثخن في أمكم؛ و في أم حلكم... و لا علاقة له بالأضب الشرقية العربوفنية؛ المدربخة للخشب الغربية المسندة؛ و هو معرض "لمن كان له قلب، و ألقى السمع و هو شهيد" : ق ـ۳٧ـ؛ و أما ما سوى ذلك، فإنما هي أخبار ملفقة، أعدت لخدعة الغافل الحوشي : " الذي يتمتع و يأكل كما تأكل الأنعام؛ و النار مثوى له" : محمدـ۱۲ـ ؛ بتصرف۰۰۰

و على أي لستم هناكم!!!
و اعلموا أنني لست في هذا بعكس ما تظنون؟؟؟
و اعلموا أنني لست في هذا كله على ما بدا إلا آخر من يعلم!!؟
وسوف تعلمون!!!: التكاثر "۳ـ٤"۰۰۰
مصطفى بن صبيح: الحج "۱٥"
آخر عربي يمشي على الأرض!


"۱" : إ داؤها لا تقوم له عملتكم الصعبة! ۰
2: depression profonde; melanconique anorexique; atavique; incurable!!

Écrivez un commentaire ici

Nous vous invitons à partager vos expériences avec l'Ambassade de France — obtenant des visas et d'autres services, localisant le bâtiment, etc.

Votre nom
Titre
Votre message
Limité à 2000 caractères
 

Ce site web n'est pas fourni par la l'Ambassade et vos commentaires ne pourraient pas être vus par son personnel. Veuillez noter que ce n'est pas un forum pour la large discussion au sujet de la politique extérieure du France, et de telles matières seront supprimées.