Ambassades du Arabie Saoudite dans les pays voisins

» Égypte

» Libye

» Maroc

» Mauritanie

» Soudan

» Tunisie

Ambassades du Arabie Saoudite dans le monde entier

d'Autres ambassades et consulats a Alger

Arabie Saoudite flag l'Ambassade du Arabie Saoudite en Alger

Adresse1, Dod Mukhtur St.
Algiers (Alger)
Algérie
Téléphonelocal: (021) 796.789
international: +213.21.796.789

Commentaires au sujet de cette l'Ambassade

Showing comments 41–50 of 760, newest first.
<< < 1 2 3 4 5 6 7 ... 74 75 76 > >>
arbi zazou abdelkader email:arbizazou@hotmail.com
Sun, 8 Sep 2013 13:05 EDT
demande visa special hadj
j'ai particité au tirage au sort hadj à 6 reprises depuis l'année 2004 mais en vain (hamdoulillah).j'ai demandé à votre excellence en 2011 et 2012 l'octroi de visa hadj à moi et mon epouse.je reitère ma demande cette fois-ci en esperant me rendre à la mecque.
essalam alikoum wa choukren
abdelhadi
Mon, 2 Sep 2013 19:48 EDT
hadj 2013
j'ai envoyer un passeport d'alhadj a alger pour me donne visa pour aller a lhaj et me dit mas encore vous pouvez me aides
azedine
Mon, 2 Sep 2013 05:57 EDT
تأشيرة حج مجاملة 1434
2013طلب تأشيرة لتأدية مناسك الحج
:السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته
لي الشرف أن أطلب من سيادة معالي سفير المملكة العربيةلسعوديةبالجزائرتسليمي تأشيرة الحج لعام 2013أنا و زوجتي
تقبلو مني فائق الإحترام و التقدير نرجو الإتصال على
azedinelokmane@yahoo.
fr
jma3t el khir
Wed, 28 Aug 2013 13:46 EDT
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته الرجاء منكم مساعدة جدة (عجوزة كبيرة في العمر) تريد الذهاب إلى الحج مع زوجها لتأدية الركن الخامس و لقد وجد زوجها جواز سفر و سوف يذهب عن قريب و هو لا يريد الذهاب وحده و هي تريد الذهاب معه لذا تطلب منكم الرجاء لمساعدتها بإيجاد جواز سفر للتبرع لها أو بببيعه لها و هي ترغب في الذهاب لأنها في آخر عمرها و الذي يريد مساعدتها يكتب لي رسالة في الفيسبوك و شكرا لكم جميعا
Fadel Bouchakor
Mon, 26 Aug 2013 03:51 EDT
Requête à remettrre à sa majesté le Roi Fahd dont l'objet est de demander à l'Organisation du Consil Supérieur Islamique la supension des pays Chiites
الجزائر،الجمعة 16 شوال 1434، الموافق ل 23 أوت 2013
من السيد بوشقور فاضل، الجزائر العاصمة الجزائر
fadyl2001@yahoo.fr البريد الالكتروني
0771587097 الهاتف

إلى
سعادة الأمين العام لمنظمة المؤتمر الإسلامي، تحية خالصة عاطرة،
الموضوع مذكرة جهاد النفس، نداء الضمير و واجب التبليغ
عريضتي تأسس لتعليق عضوية دولتي إيران و العراق من المؤتمر الإسلامي لخلو انضمامهما من شرط الانتساب له أصلا.
باسم الله الرحمان الرحيم

قال تعالى» قُلْ مَا سَأَلْتُكُم مّن أَجْرٍ فَهُوَ لَكُمْ إِنْ أَجْرِيَ إِلاّ عَلَى اللّهِ وَهُوَ عَلَىَ كُلّ شَيْءٍ شَهِيدٍ47 قُلْ إِنّ رَبّي يَقْذِفُ بِالْحَقّ عَلاّمُ الْغُيُوبِ 48 قُلْ جاء الْحَقّ وَمَا يُبْدِىءُ الْبَاطِلُ وَمَا يُعِيدُ 49 قُلْ إِن ضَلَلْتُ فإنما أَضِلّ عَلَىَ نَفْسِي وَإِنِ اهْتَدَيْتُ فَبِمَا يُوحِي إِلَيّ رَبّي إِنّهُ سَمِيعٌ قَرِيبٌ50« )سورة سبأ (

إلى كل مؤمن حريص على رسالة محمد الناصحة من أي تزييف أو تضليل أيا كان، و المدافع عن جوهر القران الكريم، و الممجد للصحابة الأبرار، ناقلي محتوى الرسالة بأمانة و وقار، و المهاب لله في زوجات الرسول، أمهات المؤمنين الأطهار،والذي يذود عن عرضهن وحرمتهن، تصديا لرماة نبال القرن 21، أوباش البطانة الملوثة والفاسدة الضالة المضلة، أولائك الذين أخاطبهم بقولي: طفا الكيل و ذهب الصلح أو تعودوا إلى الرشاد والصواب!

سيدي الأمين العام ، يخذني الاستياء المر و الغضب الشديد من النوايا الخبيثة لتخريب أسس الدين الإسلامي بدعوى مراجع الشيعة في نصور مخالف للإجماع لكن بغرض هدم أركانه، و ذلك ليس بالهفوة، إذ أن التصرفات اللعينة المعلنة لبعض إتباعهم ما تعد سوى برهان على مقاصدهم، بما يبدون من نية و ما يبطنون.

أقول كفانا تقية و نفاقا في حق الله، رب العرش العظيم،كفانا نقاشات عقيمة في حق روح الإسلام المنيرة و المعاني الجليلة للقران الكريم وكفانا خذلانا لحق أصحاب النبي، صلى الله عليه و سلم، رضوان الله عليهم أجمعين.

أيها الحكماء !
إني التمس منكم إعطاء دعواي هذه بعدها الحتمي و صداها الطبيعي، إذ أتساءل إلى منى نتحمل استفزازات الشيعة لشرع الله الجلي، نحن معشر مؤمني المليار و أربعة مئة مليون مسلم, أمامهم هم، المقدر عددهم بحوالي مئة و خمسين مليون؟ ثم سؤالي الجوهري هو هل لنا أدنى حق في التنازل عن حق الدفاع عن أسمى مقدساتنا من عبث التشيع؟
سيدي الأمين العام،
باستخدامي ضمير المتكلم، أعني أني لم أشارك أيا كان لمؤازرتي المرافعة هذه، وأنا أعي جيدا بأنه من الأكيد أن تتطاول بعض الألسنة المغرضة و تفرز زبدا، فتعتبر رسالتي دعوة للفتنة و التفرقة، غير أني أسأل بدوري ضميري فهل خشية للفتنة، التي في الواقع، تفادينا منذ عصور خلت، تقبل بالفتنة العظمى المتمثلة في تحريف ديننا الحنيف على مسمع أذانينا و مرأى أبصارنا، فإيصاله إلى الهاوية فالحضيض، ثم سحب قيمنا العقائدية النبيلة نحو الرذيلة؟

و الحاصل إني أنظر إلى الموضوع بكل براءة، لكن دون خلو الذهن من الموضوعية، موجها ندائي إلى العقول النيرة و الضمائر الحية من أولي الألباب.
أنا لا أريد هنا دعوة مراجع الشيعة في إيران و العراق لتغيير معتقداتهم، كون الأمر ليس من شأني، بالإضافة إلى قول الله في الآية 97 من سورة الإسراء، »وَمَن يَهْدِ اللَّهُ فَهُوَ الْمُهْتَدِ وَمَن يُضْلِلْ فَلَن تَجِدَ لَهُمْ أَوْلِيَاءَ مِن دُونِهِ« بالمقابل،أريد أن أفهمهم عزمي و ثباتي، من أن تصوراتهم تلك المسجلة بكتبهم و تصرفات أتباعهم بالحسينيات و ما شبهها، المتمثلة في السب و الشتم العلني، الفاحش و القاسي لأعز رموزنا، لا تبشرني إطلاقا بالعقيدة الإسلامية السامية النظيفة و العفيفة، ولأصرخ بعمق فؤادي بأنني لا أراني لحظة في شيء من أمرهم، و لا أنا من تصميماتهم المستقبلية،حيث أتوسل لهم فقط أن يدعنا و شأننا في ديننا الخالص. هذا من جهة.
و من جهة ثانية،ولأنني لا طالما اعتبرت أن إشراكهم الإمام علي، رضي الله عنه أو ابتنه فاطمة الزهراء، رضوان الله عليها أو أي إمام عندهم، للرسول أو إشراكهم، حتى مع الله و العياذ بالله، يعد في، آن واحد،أمرا باطلا و خطيرا في نظر عقيدة التوحيد، مثله في ذلك مثل بطلان عبادة لأصنام مما كانوا بالجاهلية يسمونهم ببنات الله، ألا و هي اللات و العزى و مناة، فهم أبقوا الانتساب بتغيير الأسماء، لا غير، بعلي رضي الله عنه و أرضاه، و الأئمة من بعده. . . لماذا إذا جاء أصلا الإسلام إذا عدنا للجاهلية الأولى بعد 14 قرنا من العلم اليقين؟
و حتى أعزز حجتي الرامية لدفع بطلان إضافة ركن أخر للإسلام، فبغض النظر عن ذكر الآيات التي سوف نخرجها تبيانا، يمكن أن أعتمد الأحاديث التالية:
1- الحديث المتفق عليه، المتواتر و الصريح عن ابن عمر رضي الله عنه أنه قال »سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول » بني الإسلام على خمس شهادة أن لا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله وإقامة الصلاة وإيتاء الزكاة وحج البيت وصوم رمضان. «
2- حديث جبريل في سؤاله لنبينا محمد، صلى الله عليه و سلم، عن تعريفه الإسلام » أخبرني عَنْ الإسلام؟ فقَالَ رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّم: الإسلام أن تشهد أن لا إله إلا اللَّه وأن محمدا رَسُول اللَّهِ، وتقيم الصلاة، وتؤتي الزكاة، وتصوم رمضان، وتحج البيت إن استطعت إليه سبيلا«
و ليردعوا حجتي، إن أرادوا، بدعوى أن لا عمر ابن الخطاب و لا ابنه عبد الله و لا حتى عائشة، جديرين بالثقة في أي حديث عندهم، يكون الرد عند الله تعالى في سورة العلق » فليدع ناديه سندع الزبانية«
و عليه، فبينما تكون أركان الإسلام 5، تعتقد الطوائف الشيعية أن الإمامة أصل من أصول الدين، مدخلين بذلك ركنا إضافيا، مظهريين تعارضهم مع قول رسول الله، المروي عن أبي هريرة رضي الله عنه أن » رسول الله- صلى الله عليه وسلم- قال» كل أمتي يدخلون الجنة إلا من أبى، قيل ومن يأبى يا رسول الله؟! قال: من أطاعني دخل الجنة، ومن عصاني فقد أبى،« ًصحيح البخاري.
و بالنظر إلى المفارقة هذه، يتضح أن الحديث،إن دل عن حقيقة،فإنما يدل على أن إحداث أي أمر مخالف للتعاليم الأصلية للرسول الكريم،يعتبر مردودا على صاحبه، كما أوضحته السيدة عائشة أم المؤمنين، رضي الله عنها و أرضاها، عندما قالت » قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : من أحدث في أمرنا هذا ما ليس منه، فهو رد« رواه البخاري ومسلم و في رواية لمسلم: » من عمل عملاً ليس عليه أمرنا فهو رد. «
و تبقى عائشة رفيعة الشأن، و لوكره مكفروها، يكفيها أنها روت أزيد من 2270 حديث، تدرس جلها بالجامعات عبر العالم الإسلامي. و بالمناسبة،ودفاعا عن عفتها و كرامتها و تذكيرا لمن غفل عنه الأمر، أحصى بأن رب العالمين هو من برأ عائشة من فوق سبع سموات بقوله » إن الذين جاءوا منكم بالإفك عصبة منكم لا تحسبوه شرا بل هو خير لكم لكل امرئ نتهم ما كسبت من الإثم و الذي تولى كبره منهم له عذاب عظيم« سورة النور11
تباعا، و لدحر الشرك الخفي لدى الطائفة الضالة، يمكنني الاستدلال بالآيات التالية :
 قوله في الآية 68 من سورة الفرقان » و الذين لا يدعون مع الله الاها أخر و من يشرك بالله فقد افترى إثما عظيما«
 قوله في الآية 48 من سورة النساء» إن الله لا يغفر أن يشرك به و يغفر دون ذلك لمن يشاء«
 كما وعد الله تعالى أيضا المشركين في الآية 31 من سورة الحج» حُنَفَاءَ لِلَّهِ غَيْرَ مُشْرِكِينَ بِهِ وَمَنْ يُشْرِكْ بِاللَّهِ فَكَأَنَّمَا خَرَّ مِنَ السَّمَاءِ فَتَخْطَفُهُ الطَّيْرُ أَوْ تَهْوِي بِهِ الرِّيحُ فِي مَكَانٍ سَحِيقٍ«.
 و أخيرا،استخلص بقوله » وقل جاء الحق و زهق الباطل إن الباطل كان زهوقا«الإسراء، الآية 81.
و أما فيما يخص نهيهم عن سب أصحاب رسول الله، فأعتقد أنه لا مجال للجدال في الأمر، حيث أثنى الله تعالى عليهم أحسن الثناء و اصطفاهم بقوله» وَالسَّابِقُونَ الْأَوَّلُونَ مِنَ الْمُهَاجِرِينَ وَالْأَنْصَارِ وَالَّذِينَ اتَّبَعُوهُمْ بِإِحْسَانٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمْ وَرَضُوا عَنْهُ وَأَعَدَّ لَهُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي تَحْتَهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا أَبَداً ذَلِكَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ«الآية 100 من سورة التوبة.
كيف لا و» لَقَدْ رَضِيَ اللَّهُ عَنِ الْمُؤْمِنِينَ إِذْ يُبَايِعُونَكَ تَحْتَ الشَّجَرَةِ فَعَلِمَ مَا فِي قُلُوبِهِمْ فَأَنْزَلَ السَّكِينَةَ عَلَيْهِمْ وَأَثَابَهُمْ فَتْحاً قَرِيباً«الآية 18من سورة الفتح.
و إن قصدت الأحاديث التي أود الاعتماد عليها من أجل دفع مزاعم أحقية الشيعة في سب الصحابة، فهي كثيرة و أقطف منها، على سبيل المثال لا الحصر، تقرير النبي الكريم بالنهي عن سب أصحابه ودفاعا عن ذاكرتهم المجيدة، فبقول :
 » لا تسبوا أصحابي، فوالذي نفسي بيده لو أن أحدكم أنفق مثل أحد ذهبا ما أدرك مد أحدهم ولا نصيفه، لا تؤذوني في صاحبي «
 كما روي عن ابن مسعود ، رضي الله عنه ، عن النبي، صلى الله عليه وسلم، أنه قال:
» خير الناس قرني، ثم الذين يلونهم، ثم الذين يلونهم «
فإني أتساءل من أحوال الشيعة، يا للعظمة، كيف يجرأ أحدهم، بدعوى إتباع مذهب ما، أن يغضب نبيه، وسبحان الله، فبعد كل تلك البيانات من الآيات الكريمة كلها و هذه الأحاديث، أنا أتعجب، بل استغرب،كيف لعبد عاقل يدعي تبنيه الإسلام أن لا يقلع عن شتم و اهانة الخليفتين عمر و أبي بكر، هذا الأخير الذي أثني عليه الرسول بقوله
» فإن الله بعثني بالهدى ودين الحق، فقلتم كذبت، وقال أبو بكر: صدقت، ولولا أن الله سماه صاحبا لاتخذته خليلا، ولكن أخوة الله رضي الله عنهما و أرضاهما«
ثم ها هو الإمام علي، رضي الله تعالى عنه، نفسه، يمدح رفقاءه، أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم يتحدث عنهم بتبجيل:
 » لقد رأيت أصحاب محمد صلى الله عليه وسلم فما أرى أحدا يشبههم منكم، لقد كانوا يصحبون شعثا غبرا وقد باتوا سجدا قياما، يراوحون بين جباهم ويقفون على مثل الجمر من ذكر معادهم ،كان بين أعينهم ركب المعزى من طول سجودهم، إذا ذكر الله، هملت أعينهم حتى أبتلي جيوبهم و مادوا كما يميد الشجر يوم الريح العاصف خوفا من العقاب و رجآء للثواب« نهج البلاغة ص431.
و قال، رضي الله عنه، مثل ذلك في مدح الشيخين أبي بكر وعمر رضي الله عنهما:
» وأنصحهم لله ولرسوله الخليفة الصديق والخليفة الفاروق ولعمري أن مكانهما في الإسلام لعظيم وإن المصاب بهما لجرح في الإسلام شديد رحمهما الله وجزاهما بأحسن ما عملا « شرح نهج البلاغه للميثم 31/1

ثم ها هو يجزم على أحقية من سبقه في الخلافة أبي بكر و عمر و عثمان بقوله في رسالته لمعاوية أنه » بايعني القوم الذين بايعوا أبا بكر وعمر وعثمان على ما بايعوهم عليه، فلم يكن للشاهد أن يختار ولا للغائب أن يرد و إنما الشورى للمهاجرين والأنصار، فإن اجتمعوا على رجل وسموه إماما، كان ذلك رضي لله، فأن خرج عن أمرهم خارج بطعن أو بدعة ردوه إلى ما خرج منها فإن أبى فاقتلوه على أتباعه غير سبيل المؤمنين و ولاه الله ما تولى«المصدر نفسه 3/7
فبالله عليهم، أني أشهدهم لله، من يريدونني أصدق ؟ هم أم عليا؟
ثم إننا، و إن كنا قد أصفحنا عن متاهات التاريخ، فها هم يعودون غير مبالين إلى ظلمات التجريح،فعدت بهم إلى نور التصريح، لأقول لهم كفاكم نفاقا، يا أهل الشيعة !
إن التاريخ الإسلامي ) الشيعي و السني مجتمعا( و العالمي برمته، سحل أن ثنائي شيعة إيران ) فارس سابقا(
و العراق ) البصرة و الكوفة( شكل أكبر جرائم الرموز الإسلامية من دولة عمر ابن الخطاب إلى العباسيين،
و للاسف، مع المد الصفوي، هم مواصلون حتى ألان و بالفعل:
 ألم يحدث مقتل عثمان ابن عفان مصيرا مؤلما و مظلما للدولة الإسلامية بتأسيس الفتنة الكبرى و قد تم بمعية مجموعات من مصر و الكوفة و البصرة ونحت دسائس عبد الله ابن سبأ اليهودي، مؤسس مذهب الشيعة ؟
 ألم يكن اسم قاتل عمر ابن الخطاب هو أبو لؤلؤة المجوسي، الملقب فيروز و:پیروز نهاوندی، بالفارسية الإيراني الجنسية ؟ و هو خوارجي،أي الفصيلة المنبثقة أصلا من الشيعة.
 و من قتل عليا بن أبي طالب في شهر رمضان المعظم أمام المسجد عند الفجر؟ أليس عبد الرحمن بن ملجم المرادي، و القاتل هو، مرة أخرى، عنصر من إتباع الخوارج؟
 ثم،من قتل ، بكربلاء، حفيد رسول الله صلى الله عليه وسلم، الحسين بن علي بن أبي طالب رضي الله عنهما؟ ألم يكن ضمن قائد الميسرة في جيش عبيد الله بن زياد، القادمة من البصرة معقل الشيعة؟ ألم يقتله المسمى المختار بن أبي عبيد الثقفي؟ أ و ليس، هؤلاء القوم المشاركين،كلهم ممن خذل الحسين من شيعة العراق؟
 أليس مؤرخو كل هذه الحقائق أصلا مراجع شيعة إيران و العراق؟ فلماذا إذا كل هذه المنعطفات و الالتواء يمينا و شمالا؟

فالقضية إذن ليست مجرد وساوس حاقدين أو نواصبة و لا افتراءات، كما أنها لا تحتمل تأويلا ت و لا اجتهادات و ليست البتة، كما يعتقد أو يدعي بعضهم، مجرد رؤية مذهب ديني أو حتى مدرسة، بقدر ما هي اعتقاد ضال يضل، منافي لجوهر أركان الإسلام، حسبما أقره القران الكريم و أثبته رسول الله صلى الله عليه و سلم، ميدانيا.
الحقيقة الخامة هي أن الشيعة لا تخدم مصلحة العقيدة الإسلامية، بل تهدم أسسها بالأفكار و تخرب أركانها بالأفعال، الدنيئة. فمن اعتقد غبر ذلك، فهو واهم أو في سبات عميق! و ليحكم التاريخ، أ ينصفني أم يدينني؟
و بناء على ما سبق، و بغض النظر عن افتراء أحقيهم للسيد علي في خلافة المسلمين أو خمسهم لأئمة مراجعهم أو اعتبار زواج المتعة مشروعا أو حتى مهديهم المنتظر، فأنا أدينهم لجرائمهم و مقاصدهم المبيتة الخطيرة على مسيرة الدين و خطرهم المحدق على العصيدة الإسلامية.
و عليه، أطلب رسميا من الهيئة الموقرة للمؤتمر الإسلامي باجتماع طارئ، تدعى فه المراجع الشيعية بكل من إيران و العراق بالإفصاح عن موفقهما بصيغة صريحة و ملمح رسمي و صفة علانية، من تصرفات الظلمة البغاء، المؤذية للمرجعية العقائدية النبيلة لمؤمني السنة، و إلا إقرار تعليق لعضوية دولتي إيران و العراق من المؤتمر، بدعوى مخالفة نهجهم لأسس و أخلاقيات الدين الإسلامي،كما أقره الله في كتابه و رسمه رسوله بسنته، ذلك بناءا على كونهم ليسوا مسلمين بالاعتماد على هذا النهج و وفقا لمنظورهما المعلن,
في حين، يكون تباعا له على مجمع أهل السنة والجماعة أجمعين إرضاء لله و رسوله دون مراعاة لومة لائم، بالتصويت لقرار يقضي بالفصل شرط أن يرجعوا إلى الدين الإسلامي.

أخيرا أود، ألا يدعي أحدهم بأنهم من أهل البيت بمجرد ارتداء عمامة سوداء، إذ للعلم، فان أهل البيت، أصلا من عرب الجزيرة و ليس من جنس أو موطن أخر.
إنني كل الوعي حيث أعلم جازما أنكم سوف تدفعون بعدم صفتي و لا أهليتي في رفع مثل هذه الدعوى، غير أنني واثق من رواجها لتصل يوما ما عند من له هذه الأهلية و المصلحة. فليوفقنا الله لما قدره و أرضاه و السلام عليكم.

نسخة من العريض إلى كل من
 السيد يوسف القرضاوي
 الملك عبد الله خادم الحرمين الشريفين
 جمعية العلماء المسلمين الجزائر
 قناة الجزيرة
 قناة صفا
 قناة المستقلة
 جريدة الشروق اليومي
 جريدة الأهرام
 جريدة الوطن الكويت
 جريدة الشرق الأوسط
الجزائر،الجمعة 16 شوال 1434، الموافق ل 23 أوت 2013
من السيد بوشقور فاضل، الجزائر العاصمة الجزائر
fadyl2001@yahoo.fr البريد الالكتروني
0771587097 الهاتف

إلى
سعادة الأمين العام لمنظمة المؤتمر الإسلامي، تحية خالصة عاطرة،
الموضوع مذكرة جهاد النفس، نداء الضمير و واجب التبليغ
عريضتي تأسس لتعليق عضوية دولتي إيران و العراق من المؤتمر الإسلامي لخلو انضمامهما من شرط الانتساب له أصلا.
باسم الله الرحمان الرحيم

قال تعالى» قُلْ مَا سَأَلْتُكُم مّن أَجْرٍ فَهُوَ لَكُمْ إِنْ أَجْرِيَ إِلاّ عَلَى اللّهِ وَهُوَ عَلَىَ كُلّ شَيْءٍ شَهِيدٍ47 قُلْ إِنّ رَبّي يَقْذِفُ بِالْحَقّ عَلاّمُ الْغُيُوبِ 48 قُلْ جاء الْحَقّ وَمَا يُبْدِىءُ الْبَاطِلُ وَمَا يُعِيدُ 49 قُلْ إِن ضَلَلْتُ فإنما أَضِلّ عَلَىَ نَفْسِي وَإِنِ اهْتَدَيْتُ فَبِمَا يُوحِي إِلَيّ رَبّي إِنّهُ سَمِيعٌ قَرِيبٌ50« )سورة سبأ (

إلى كل مؤمن حريص على رسالة محمد الناصحة من أي تزييف أو تضليل أيا كان، و المدافع عن جوهر القران الكريم، و الممجد للصحابة الأبرار، ناقلي محتوى الرسالة بأمانة و وقار، و المهاب لله في زوجات الرسول، أمهات المؤمنين الأطهار،والذي يذود عن عرضهن وحرمتهن، تصديا لرماة نبال القرن 21، أوباش البطانة الملوثة والفاسدة الضالة المضلة، أولائك الذين أخاطبهم بقولي: طفا الكيل و ذهب الصلح أو تعودوا إلى الرشاد والصواب!

سيدي الأمين العام ، يخذني الاستياء المر و الغضب الشديد من النوايا الخبيثة لتخريب أسس الدين الإسلامي بدعوى مراجع الشيعة في نصور مخالف للإجماع لكن بغرض هدم أركانه، و ذلك ليس بالهفوة، إذ أن التصرفات اللعينة المعلنة لبعض إتباعهم ما تعد سوى برهان على مقاصدهم، بما يبدون من نية و ما يبطنون.

أقول كفانا تقية و نفاقا في حق الله، رب العرش العظيم،كفانا نقاشات عقيمة في حق روح الإسلام المنيرة و المعاني الجليلة للقران الكريم وكفانا خذلانا لحق أصحاب النبي، صلى الله عليه و سلم، رضوان الله عليهم أجمعين.

أيها الحكماء !
إني التمس منكم إعطاء دعواي هذه بعدها الحتمي و صداها الطبيعي، إذ أتساءل إلى منى نتحمل استفزازات الشيعة لشرع الله الجلي، نحن معشر مؤمني المليار و أربعة مئة مليون مسلم, أمامهم هم، المقدر عددهم بحوالي مئة و خمسين مليون؟ ثم سؤالي الجوهري هو هل لنا أدنى حق في التنازل عن حق الدفاع عن أسمى مقدساتنا من عبث التشيع؟
سيدي الأمين العام،
باستخدامي ضمير المتكلم، أعني أني لم أشارك أيا كان لمؤازرتي المرافعة هذه، وأنا أعي جيدا بأنه من الأكيد أن تتطاول بعض الألسنة المغرضة و تفرز زبدا، فتعتبر رسالتي دعوة للفتنة و التفرقة، غير أني أسأل بدوري ضميري فهل خشية للفتنة، التي في الواقع، تفادينا منذ عصور خلت، تقبل بالفتنة العظمى المتمثلة في تحريف ديننا الحنيف على مسمع أذانينا و مرأى أبصارنا، فإيصاله إلى الهاوية فالحضيض، ثم سحب قيمنا العقائدية النبيلة نحو الرذيلة؟

و الحاصل إني أنظر إلى الموضوع بكل براءة، لكن دون خلو الذهن من الموضوعية، موجها ندائي إلى العقول النيرة و الضمائر الحية من أولي الألباب.
أنا لا أريد هنا دعوة مراجع الشيعة في إيران و العراق لتغيير معتقداتهم، كون الأمر ليس من شأني، بالإضافة إلى قول الله في الآية 97 من سورة الإسراء، »وَمَن يَهْدِ اللَّهُ فَهُوَ الْمُهْتَدِ وَمَن يُضْلِلْ فَلَن تَجِدَ لَهُمْ أَوْلِيَاءَ مِن دُونِهِ« بالمقابل،أريد أن أفهمهم عزمي و ثباتي، من أن تصوراتهم تلك المسجلة بكتبهم و تصرفات أتباعهم بالحسينيات و ما شبهها، المتمثلة في السب و الشتم العلني، الفاحش و القاسي لأعز رموزنا، لا تبشرني إطلاقا بالعقيدة الإسلامية السامية النظيفة و العفيفة، ولأصرخ بعمق فؤادي بأنني لا أراني لحظة في شيء من أمرهم، و لا أنا من تصميماتهم المستقبلية،حيث أتوسل لهم فقط أن يدعنا و شأننا في ديننا الخالص. هذا من جهة.
و من جهة ثانية،ولأنني لا طالما اعتبرت أن إشراكهم الإمام علي، رضي الله عنه أو ابتنه فاطمة الزهراء، رضوان الله عليها أو أي إمام عندهم، للرسول أو إشراكهم، حتى مع الله و العياذ بالله، يعد في، آن واحد،أمرا باطلا و خطيرا في نظر عقيدة التوحيد، مثله في ذلك مثل بطلان عبادة لأصنام مما كانوا بالجاهلية يسمونهم ببنات الله، ألا و هي اللات و العزى و مناة، فهم أبقوا الانتساب بتغيير الأسماء، لا غير، بعلي رضي الله عنه و أرضاه، و الأئمة من بعده. . . لماذا إذا جاء أصلا الإسلام إذا عدنا للجاهلية الأولى بعد 14 قرنا من العلم اليقين؟
و حتى أعزز حجتي الرامية لدفع بطلان إضافة ركن أخر للإسلام، فبغض النظر عن ذكر الآيات التي سوف نخرجها تبيانا، يمكن أن أعتمد الأحاديث التالية:
1- الحديث ال
BACHIR BOURAS
Tue, 20 Aug 2013 13:11 EDT
DEMANDE VISA
الى السيد سعادة السفير السعودي بالجزائر رجائي بعد الله فيكم ان تعينوني هذه السنة على تأدية فريضة الحج التي وجبت علي منذ عدة سنوات و في كل مرة يصعب علي الحصول على التأشيرةوفقكم الله في خدمة ضيوف الرحمان تقبلو مني فائق عبارات التقدير و الإحترام
EMAIL :npbb@hotmail.fr
MOBILE : 00213 555 08 17 97
benammar samir
Tue, 20 Aug 2013 10:58 EDT
gouvernence
Je ne comprend pas pourquoi les famille royale et noble d'algerie sont laisser à labendont et ne sont pas remit au pouvoir indirectement et pourquoi autant de sorcier et de secte sevice dans nos terre
brahiti mokhtar
Sat, 10 Aug 2013 14:31 EDT
venir travailler en arabie saoudite
salam alaykoum
j'ai l'honneur de venir tré respectueusement de vous demander d'accepter ma demande de condition de venir vivre et travailler en arabie saoudite.
veuillez agreer monsieur mes salutation les biens meilleur.
e-mail: brahiti_mokhtar@yahoo.fr
o n a t univercite de laghouat
Sat, 27 Jul 2013 12:31 EDT
omra visa
veullez ne pas prive tous ces gens pour derniers jour de ramadant puisque foutihat tawsia ha aksa had wa chokran
Aloui nassima
Thu, 25 Jul 2013 23:33 EDT
Omra ramadan
Pour confirmer le depot de mon passeport agences asfar eldjazair jusqu a l instant ya rien

Écrivez un commentaire ici

Nous vous invitons à partager vos expériences avec l'Ambassade de Arabie Saoudite — obtenant des visas et d'autres services, localisant le bâtiment, etc.

Votre nom
Titre
Votre message
Limité à 2000 caractères
 

Ce site web n'est pas fourni par la l'Ambassade et vos commentaires ne pourraient pas être vus par son personnel. Veuillez noter que ce n'est pas un forum pour la large discussion au sujet de la politique extérieure du Arabie Saoudite, et de telles matières seront supprimées.